ارتفاع الحصيلة الى 18 قتيلا مدنيا جراء غارات سورية على مدينة إدلب رغم وقف لاطلاق النار أعلنته موسكو الخميس بموجب اتفاق مع أنقرة

بيروت – (أ ف ب) – قتل 18 مدنياً الأربعاء جراء غارات شنّتها قوات الجيش السوري على مدينة إدلب في شمال غرب سوريا، وفق حصيلة جديدة للمرصد السوري لحقوق الإنسان، رغم سريان وقف لاطلاق النار أعلنته موسكو الخميس بموجب اتفاق مع أنقرة.

 

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس أن ارتفاع الحصيلة يعود إلى انتشال مزيد من الجثث من تحت الأنقاض ووفاة جرحى متأثرين بإصاباتهم، مشيراً إلى أن بين القتلى طفلين وعنصرا في الدفاع المدني.

 

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. ان قمنا باحصاء علمي دقيق لعدد السوريين الذين قضوا بغارات الجيشين السوري والروسي منذ بداية الحرب في سوريا وحتى اليوم، اعتمادا على ارقام رامي عبدالرحمن، لتبين لنا ان عدد القتلى المدنيين من السوريين يفوق عدد السوريين الذين ولدوا في القرن العشرين والقرن الواحد والعشرين مجتمعين، داخل سوريا وخارجها.

  2. لمعلومات القراء في جريدتكم المحترمة أول من خرق الهدنة هي جبهة النصرة تنظيم القاعدة في بلاد الشام بإطلاق أربعين صاروخ على مدينة حلب بعد توقيع وقف النار. هذه الضربات رد على إجرامهم.
    الضحايا من المدنيين مأسوية من الطرفين لكن إحصاءات المرصد غير موثوقة و لا حل لسوريا سوى اجتثاث الإرهاب

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here