مقتل أربعة جنود أفغان في هجوم انتحاري قرب كابول

كابول- (أ ف ب) –

قتل أربعة عناصر من قوات الأمن الأفغانية وأصيب ستة آخرون في هجوم انتحاري استهدف موكبهم صباح الثلاثاء في منطقة قريبة من كابول كما أفادت وزارة الداخلية.

وتبنت حركة طالبان الهجوم عبر الناطق باسمها ذبيح الله مجاهد على تويتر.

ووقع الانفجار في منطقة باغمان غرب العاصمة كما أعلن الناطق باسم الوزارة نجيب دانيش بدون أن يوضح ما إذا قام الانتحاري بتفجير نفسه في سيارة أو كان راجلا.

وقال مصدر أمني رفض الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس إن سيارة مفخخة انفجرت عند مرور موكب لجهاز الاستخبارات الافغاني أثناء عودته الى كابول في ختام عملية ليلية للجيش.

من جانب آخر، قتل ثمانية شرطيين أفغان وأصيب أربعة آخرون ليل الاثنين الثلاثاء في هجوم شنته طالبان على موقعهم في إقليم ارغستان كما أعلن مكتب حاكم ولاية قندهار (جنوب).

والشهر الماضي قدر الرئيس أشرف غني عدد العسكريين الذين قتلوا منذ مطلع 2015 بنحو 30 ألف عنصر، وهي حصيلة أعلى بكثير مما كان يتم إعلانه حتى الان.

وحذر جنرال أميركي الثلاثاء من أن خسائر الجيش الأفغاني قد تصبح “لا تحتمل” في حال لم يتم اتخاذ اجراءات بشكل عاجل لتحسين تجنيد وتدريب القوات.

ورغم جهود المجموعة الدولية لانهاء الحرب المستمرة منذ 17 عاما في افغانستان منذ التدخل الاميركي عام 2001 الذي أطاح بنظام حركة طالبان، واصل المتمردون تكثيف هجماتهم ضد قوات الامنية الافغانية عام 2018.

وبدأ المبعوث الاميركي للسلام زلماي خليل زاد في مطلع كانون الاول/ديسمبر في باكستان جولة ثالثة في المنطقة في محاولة لحمل حركة طالبان على المشاركة في محادثات سلام.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here