مقال مثير للبخيت يحذّر: مصالح الأردن في أيدي الآخرين.. ينبغي ألا نقبل بذلك

عمان- “رأي اليوم”:

أعلن نائب رئيس مجلس الأعيان الأردني الدكتور معروف البخيت عن تغيير صيغة الاولويات الاردنية بخصوص عملية السلام والقضية الفلسطينية من الحديث عن “المصالح العليا للدولة الاردنية” إلى الحديث عما يجري الان بإعتباره “مسألة أمن وطني أردني” بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.

وقال البخيت العائد للأضواء بعد غياب قسري عن الساحة السياسية لعامين: أردنيّاً، لا تعني القضية الفلسطينية مجرد مسألة قومية ذات رمزية عالية للأردن فحسب، ولكنها تعني مسألة مصيرية بكل معنى الكلمة.

وقال البخيت في مقال نشرته له صحيفة الغد اليومية المحلية: ولئن كنا دأبنا خلال العقود الماضية، على اسخدام وتداول تعبير “مصلحة أردنية عليا”، عندما كنا نطرح مستقبل حلّ القضية الفلسطينية؛ فإننا الآن، وبلا شك، أمام “مسألة أمن وطني” أردني، بالمعنى الكامل للكلمة.

ولم يوضح البخيت مقاصده من هذا التعبير لكنه حذر من محاولات لحل الكثير من القضايا العالقة في المنطقة في مرحلة حساسة على حساب المصالح الاردنية العليا.

واعتبر البخيت في مقاله المثير أن أي تجاهل للمصالح الأردنية فيما يخصُّ مستقبل القضية الفلسطينية، إنما يعني أن هناك من يريد أو يسعى لرسم ملامح مستقبل الأردن نيابة عنا.

وحذّر من أن تصبح مصالحنا واعتباراتنا، مجرد ورقة تفاوض بأيدي الغير. وهذا ما لا يقبله الأردن من قريب أو بعيد.

Print Friendly, PDF & Email

12 تعليقات

  1. اذا كانت لقمة العيش الاردنية بايدي غيرها فهل تستطيع ان تقرر مصيرها.
    صفقةالقرن على الطريق وقد وهب ترامب القدس كاملة لاسرائيل وكذلك الجولان السوري والأغوار الفلسطينية قيد الضم لاسرائيل.
    المدعوة جامعة العرب قابعة في مقرها تندد وتستنكر وتشجب وتعترض وأعضائها يتآمرون على بعضهم البعض.
    عندما تغيب القوة تغيب الإرادة وتصبح البلاد في مهب الريح الامريكي التحالفي.

  2. مبدأ السلام مع الصهاينة في حد ذاته هو بيع لمقدرات الوطن وللقضية الفلسطينية وهذا لم تفعله الاردن فقط بل مصر والخليج الآن والعملاء من السلطة الوطنية الفلسطينية ، لأنه بحصول معاهدات سلام اصبحت هذه الدول والسلطات لا تستطيع الدفاع عن القضية الفلسطينية واصبحت مثلها مثل بوليفيا او كوبا ، وايضا بهذه المعاهدات استطاع العدو التوغل في مجالات عدة لهذه الدول والسلطات مثل التوغل في الإقتصاد والزراعة والأمن والجيش وحتى الرياضة والامور الإجتماعية وذلك بشراء رجالات من هذه الدول للعمل لصالحه وعمل إتفاقيات مع الدولة مثل الغاز .

  3. ولم يوضح البخيت مقاصده من هذا التعبير لكنه حذر من محاولات لحل الكثير من القضايا العالقة في المنطقة في مرحلة حساسة على حساب المصالح الاردنية العليا.

    انا صراحة لا اعرف الفرق بين ” المصالح العليا للدوله الاردنيه وبين ” مسألة امن وطني اردني ”
    لو سألتني لقلت ان الامن هو اعلى درجات المصالح .
    كل الدلائل تشير الى ان حل القضايا العالقه سيكون على حساب الاردن فلماذا لا يخبرنا عطوفته بما تقوم به الدوله الاردنيه لمحاربة قوى الشر ؟

  4. اطلقوا عليه لقب مفكر استراتيجي !

    لا اعتقد انه يمتلك الشروط ليكون ضمن هذه الفئه من المفكرين،

    هذا الكلام (المثير ) جمل مبتوره غير مكتملة السياق ووردت كثيرا ومرارا عبر الكتابات والتصريحات،

    كل الاحترام للفاضل معروف.

  5. Yo Mr Anynomous, Wadi Arabah was years after Oslo, so keep it down, he has the right to think of his country, our country Jordan.

  6. لرجو ان تنصب الجهود على اصلاح الداخل وبالذات أزالة الطبقه الفاسده التي تأكل الأخضر واليابس , أم ان هذه خارج نطاق التحدث عنها ؟؟

  7. .
    — اعرف للرجل موقف غير معلن من القضيه الفلسطينيه وحصار غزه تحديدا يجعلني لا اثق باي موقف معلن له .
    .
    .

  8. هذا الرجل يحب الاردن و الأردنيين ،، تحية عربية أردنية هاشمية لدولته ،، ا

  9. ومن يعلق الجرس ؟ شكرا لك دولة الرئيس . ننتظر منكم ومن الرموز الوطنيه ان تثبت وطنيتها وتترفع عن المصالح الشخصيه وان تتجهوا بالبوصله نحو الاتجاه الصحيح لانكم اصبحتم في خريف العمر ولا مجال للنفاق او تشويه الحقائق واعلموا ان ذلك اليوم لا ينفع مال ولا بنين الا من اتى الله بقلب سليم ولو اردنا ان نفسر ما هو القلب السليم لاحتجنا الى عدة صفحات مع احترامي وتقديري

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here