مفوضية الامم المتحدة للاجئين تدعو الى دعم اللاجئين في مصر

القاهرة – (أ ف ب) – قالت المفوضية السامية للاجئين التابعة للامم المتحدة الخميس أن اللاجئين في مصر، وأكثر من نصفهم من السوريين، يحتاجون للمساعدات نظراً “للضغوط الشديدة بسبب الارتفاع في أعداد اللاجئين وعدم كفاية الموارد”.

وأوضحت في بيان “أجبرت النزاعات الجارية في كل من اليمن وإفريقيا جنوب الصحراء الكبرى عدداً أكبر من الناس على الفرار إلى مصر”.

وأشارت الى أن عدد طالبي اللجوء في مصر ارتفع في العامين الماضيين بنسبة 24 بالمئة.

وفي الاجمال هناك نحو 250 ألف لاجىء وطالب لجوء مسجلين لدى المنظمة في مصر “أكثر من نصفهم من السوريين إضافة إلى آخرين من السودان وإثيوبيا وإريتريا وجنوب السودان واليمن”، بحسب أرقام نشرتها في شباط/فبراير 2019.

وحذرت المفوضية من أن “الدعم اللازم للاجئين في مصر يتعرض لضغوط شديدة بسبب الارتفاع في أعداد الوافدين وعدم كفاية الموارد”.

وأوضح المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي في البيان أن “ثمانية من أصل 10 لاجئين في مصر يعيشون في أوضاع إنسانية بائسة، ولا يمكنهم تلبية حتى أبسط احتياجاتهم. ويعتبر وضع لقمة على مائدة الطعام تحدياً يومياً لهم”.

وحثت المفوضية على “توفير الدعم الحيوي” لهم.

يشار الى أن مصر كانت شهدت أول قمة عربية أوروبية بين 24 و26 شباط/فبراير 2019 كان أحد محاورها الرئيسية التصدي للهجرة غير الشرعية، لكن دون أن تصدر عنها اجراءات ملموسة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here