مفاوضات مسقط لانهاء الحرب في اليمن مهددة بالفشل.. وفد صنعاء غاضب من تركيز المبعوثين الاممي والامريكي على معركة مأرب واختزال الصراع فيها.. وانباء عن قرار دولي في مجلس الامن يلغي شرعية هادي

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

كشفت مصادر مطلعة على سير المفاوضات في سلطنة عمان حول وقف الحرب في اليمن عن تعثر في المسار ما ينذر بفشله. وقالت المصادر لـ”راي اليوم” ان وفد صنعاء غاضب من تركيز المبعوثين الاممي مارتن غريفث والامريكي تيموثي لندركينغ على معركة مأرب تحديدا وليس على الوضع الماساوي في اليمن نتيجة الحصار والحرب المستمرة منذ سنوات ، معتبرين ان هذا اختزال لمجمل الحالة في اليمن.

ورفض وفد صنعاء بشكل قاطع عرضا امريكيا يتضمن إيقاف الهجوم على محافظة مأرب مقابل ضمان تدفق المساعدات والوقود عبر ميناء الحديدة ومطار صنعاء، وكان المفاجئ بالنسبة لوفد صنعاء هو تكرار المبعوث الامريكي ليندركينغ في الجولة الجديدة من التفاوض امس ذات العرض دون ان يقدم اي جديد فيه رغم رفضه سابقا من قبل وفد صنعاء.

وتشهد العاصمة العُمانية مسقط احراكاً دولياً وإقليمياً لإيقاف الحرب استدعى زيارات عاجلة لوزراء خارجية ايران والسعودية بالاضافة الى المبعوثين الدوليين.

وكان جرى في العاصمة العراقية بغداد محادثات مباشرة بين ايران والسعودية لاول مرة منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين عام 2016 تناولت انهاء الحرب في اليمن فيما من المنتظر عقد جولة جديدة من المحادثات بين الجانبين بعد عيد الفطر.

ويجري الحديث في مسقط عن جلسة سيعقدها مجلس الأمن خلال هذا الشهر لاصدار قرار أممي جديد بديل عن القرار السابق 2216 يلغي مسألة عودة هادي والشرعية إلى السلطة.

كشفت الولايات المتحدة الأمريكية، امس عن توجه جاد لدى الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن لإنهاء النزاع في اليمن. وأوضحت وزارة الخارجية الأمريكية في تغريدة على حسابها الرسمي بتويتر أن المبعوث الخاص لليمن تيم ليندركينغ، والسفير الأمريكي، كريستوفر هنزل يؤكدان على الحاجة إلى توافق الآراء من أجل إنهاء هجوم الحوثيين على مأرب، ووقف إطلاق النار بشكل شامل على مستوى البلاد. وأضافت، أن مجموعة الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن يعتزمون حل النزاع اليمني من منظور دولي موحد وفي ظل العمل الجماعي.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

10 تعليقات

  1. قتل اليمنيين وتدمير بلادهم منذ ٢٠١٥ من قبل السعوديه والاءمارات واشراف امريكي وبريطاني ودعم الدول التي تبيع السلاح للمعتدي كفرنسا بدون رحمه

    واليوم لا يهمهم سوي الدواعش والقاعده في ماءرب اما الحصار والقصف فياءجل
    هذا هو النفاق حتي في مجلس الحرب ( الاءمن)
    استمروا في تحرير ماءرب من دول العدوان ومرتزقتهم يا ابطال

  2. كيف للحوثيين ان يثقوا برئيس لايوجد عنده صلاحية بتحريك جندي واحد بدون موافقة سعودية!!!المعروف عن اهل اليمن انهم اعل كرامة وشهامة ورجولة ولن يقبلوا ان يكون رئيسهم عبد مأمور من قبل حكام دولة اخرى مهما كانت،على السعودية ان تفهم ان كرامة اليمني لاتتعلق بمأرب او صنعاء او الحديدة،بل تتعلق بكرامة وطنية هم لايعرفوها،عليها ان تعلن عدم شرعية هذا الرئيس الذي اختارته هي والتنازل عن كبريائها والاعتراف بالحوثي كمكون اساسي من الشعب اليمني ومعاودة ترسيم الحدود واعادة الاراضي اليمنية وتخليها عن حلم السيطرة على حكم اليمن من خلال بعض قليلي الذمة والضمير

  3. ياصبر الارض على التحالف السعودي كم يكيلوا من مكر وحيل..
    الله المستعان عليكم ايها المجاهدون إن لم نقطع الطريق على مخطط تقسيم اليمن ..
    لن ننعم بسلام بدن اليمن كل اليمن..وليس مارب وشبوة…
    حدودنا حدود الجمهورية اليمنية..
    بعد مارب لن يبقى لدى أمريكا وحلفائها ذريعة التدخل في اليمن يريدوا بقاء داعش واخواتها…
    العيد في صافر كتب اجركم …

  4. امريكا واتباعها يريدون ان يحققوا بالمفاوضات ما عجزوا عن تحقيقه بالمواجهات العسكرية وهذا لن يتم ، امريكا واتباعها كانوا يرفضون التفاوض مع الحوثيين ولكن معركة مأرب والصواريخ والطائرات المسيرة التي يرسلها الحوثيين الى السعودية هي التي اجبرت امريكا واتباعها على الجلوس والتفاوض مع الحوثيين ولذلك فاذا استمر الحوثيين في معركة مأرب حتى السيطرة عليها وكذا تصعيد استهدافهم للعمق السعودي فان ذلك سيجبر امريكا واتباعها على وقف الحرب والحصار من جانب واحد بل والاعتراف بحكومة الحوثيين ودون حاجة لمفاوضات .

  5. والله ان المرء ليقف اجلالا واحتراما لهذه الفئة الصغيرة المجاهدة الشجاعة القوية التي تقف وبكل ثقة واصرار للمطالبة بحقوق الشعب اليمني ولا تبالي بما يقوله او يعرضه الامريكان فهي لا تخشىاهم بل تخشى الله وحده، انهم انصار الله وكفى بهم فخرا وعزة لنا جميعا في وقت عز به من يقف بقوة امام الامريكان…

  6. هل يكون حصار مأرب سببا في كسر سد الصمت والامبالاة الدوليين ؟ نحن بحاجة لتوافق الآراء من أجل إنهاء الهجوم الحوثي و لتذهب حقوق الإنسان إلى الجحيم.

  7. اول خطوة يجب ان تكون الغاء القرار ٢٢١٦ الخبيث الذي يبرر تدمير اليمن والحرب عليها، والخطوط الثانية أن لا يكون للمدعو عبدربه ومرتزقته أي دور في مستقبل اليمن.

  8. بتركيزهم (المبعوثين الاممي والامريكي: الممثلين الحقيقيين للمشروع الصهيوني) على معركة مأرب واختزال هذه الحرب الدموية الظالمة فيها… وانباء عن “قرار طعم” دولي” في مجلس الامن يلغي (ما هو ملغي اصلا) شرعية هادي، يريدون من خلال هذه المنورات الخبيثة ان يخدعوا اليمنيين ويحققوا لأنفسهم بالسياسة ما عجزت عنه وكيلتهم السعودية بقوة سلاحهم الفتاك. بكل تواضع اهدي بمناسبة رمضان المعظم للجيش اليمني واللجان الشعبية المتواجدين في جبهات القتال وخاصة اولائك الذين يكبدون اعداء الأمة خسائر فادحة على تخوم مأرب الأسيرة لتحريرها … هذه الأية الكريمة من صورة محمد(ص): يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ (7).

  9. باسمه تعالي
    ماذا تعني شرعيه هادي، هو رئيس اليمن المقيم في الفنادق السعوديه، و كل وزرائه مقيمون في الفنادق السعوديه.
    دول التطبيع مع الاحتلال الصهيوني تدعي السلام.
    تركوا المسجد الاقصي (هذا المسجد من المساجد المقدسه عند الله سبحانه و تعالي)، ماذا سيقولون في يوم القيامه الي الله الجبار عن خيانتهم للمسجد الاقصي.

  10. لا وقت لدى الحوثيين لتضييعه في الكلام ولا ثقة في الأمريكيين، فهؤلاء أهل غدر ودسيسة. الحسم يجب أن يكون في الميدان.. إلى الأمام يا حوثيين، الله تبارك وتعالى نصركم على الذين استطابوا الاستكانة والانبطاح..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here