مُفاجأة من العِيار الثقيل حول الباقورة الأردنية “المُحتلَّة”: المجالي أعلن أنها مُلكيّة يهوديّة وعطية يُوجِّه أسئلةً للحُكومة عبر البرلمان والدقامسة يتحدّث عن رسائل بالعِبريّة تُهدِّد بتصفيته

عمان- خاص بـ “رأي اليوم”:

وجه عضو بارز في مجلس النواب الاردني سؤالا مهما للحكومة يطالب فيه بتحديد الوضع القانوني في اراضي منطقة الباقورة بعد جدل كبير اثاره رئيس الوزراء السابق الدكتور عبد السلام المجالي عندما اعلن بان الباقورة اصلا ارض اردنية يملكها اليهود في الواقع.

 النائب خليل عطية وجه اربعة من الاسئلة الدستورية للحكومة يطالب فيها بالكشف عن تفاصيل  عملية تأجير الباقورة وهي ارض خصبة وزراعية ضمن اتفاقية وادي عربة الموقعة عام 1994.

 عطية سال ايضا الحكومة وطالب بتزويده بوثائق ملكية اراضي الباقورة  كما وجه سؤالا يريد عبره الافصاح عما اذا كانت ملكية الباقورة تعود اصلا ليهود اسرائيليين كما ورد على لسان المجالي.

 الجدل حول اراضي الباقورة سياسيا وبرلمانيا قفز بقوة الى واجهة الاحداث في الاردن بعد ان كان الانطباع الذي يعرفه الجميع بان اراضي منطقة الباقورة اردنية وتم تأجيرها للإسرائيليين بموجب ترتيبات  اتفاقية وادي عربة.

 لكن المجالي فاجأ الجميع قبل عدة ايام بتصريح علني قال فيه بأن الباقورة تعود ملكيتها اصلا ليهود ومن قبل عام 1948.

 لأول مرة يعلن المجالي وهو موقع اتفاقية وادي عربة هذا الامر مما اثار ضجة واسعة النطاق دفعت عدة نواب للتساؤل حول حقيقة المفاجأة التي أعلنها المجالي.

وتعتبر منطقة الباقورة مشهورة جدا في وجدان الأردنيين بسبب الحادثة الشهيرة التي ادت لقتل سبع تلميذات يهوديات بالقرب منها على يد الجندي احمد الدقامسة في حادث مشهور عام 1996.

 الدقامسة نفسه تم الافراج عنه العام الماضي بعد اكمال مدة محكوميته وعقد تأجير الباقورة انتهى قبل عدة ايام، الامر الذي دفع المجالي للكشف عن المعلومة الجديدة.

 ترافق هذا النقاش مع إعلان غريب للدقامسة نفسه الذي صرح عبر فيسبوك بأن رسائل تهديد وصلته مؤخرا ومكتوبة باللغة العبرية وتحاول تذكيره بانه سيلقى قريبا مصير الفتيات اللواتي قتلهن وقد اعلن الدقامسة وصول مثل هذه الرسائل بالعبرية والتي تهدد بتصفيته جسديا.

Print Friendly, PDF & Email

13 تعليقات

  1. .
    الفاضل ارم ،
    .
    — سيدي ، صراحه لم افهم الغرض من تعليقك فأنت كررت ما ذكرته انا في تعليقي ، الخلاف على ما يبدوا هو انني تطرقت لمزاودات النائب خليل عطيه الذي يعرف هو ايضا الفرق بين التأجير والملكيه لذى لا يمكن تفسير توجيهه لسؤال بهذا الامر للحكومه سوى مزاوده شعبويه .
    .
    — انا بالنسبه لتذكيري بموضوع المنسف الذي أزعجك فهذا سلوك له دلالات كبيره فسعاده النائب كان مدعوا على غذاء خاص صغير للسفير الامريكي وسعادته العدو الدائم للأمريكيين ، ذهب الى الغذاء والى هنا الموضوع مقبول ، اما التشريب للسفير الامريكي فهو عاده ما يقوم به صاحب الدعوة وليس احد ضيوفه الا اذا رغب الضيف وهو سعاده النائب في إظهار ود إضافي لمن حفل الغذاء على شرفه ، يعني مزادات على الامريكان في البرلمان ودلال في الدعوات الخاصه ، لذلك اشرت انا للدعوه إياها .
    .
    لكم احترامي وتقديري .
    .
    .
    .

  2. الى ي ن: خلي السلطة الوطنية الفلسطينية تطالب باراضي ما قبل 1948 مش هيك بدكم في قمة الرباط ولا أنا غلطان

  3. الباقوره لم تكن محتله ووالدليل اننا كنا نقصدها مع العائله كل عطلة نهاية الاسبوع دون حسيب او رقيب وبعد عربه اصبحت محتله وتم تاجيرها للعدو وهي شرق النهر وليس غربه

  4. الباقورة أو نهاريم (كما يسميها الاسرائيليون) هي بلدة اردنية حدودية شرق نهر الاردن تابعة لمحافظة اربد ومساحتها 6000 دونم!!!
    وفقا للحدود المعينة آنذاك، ابان الانتداب البريطاني، اصبحت الباقورة جزء من الاردن ونزح العديد من الفلسطينيين اليها بعد حرب 1948، إلا ان اسرائيل احتلت المنطقة عام 1950.
    في عام 1994 اتفق الجانبان، الاردني (والاسرائيلي الامريكي)، في معاهدة وادي عربة، على استرداد الاردن لجزء من الباقورة بمساحة تقارب ال800 دونم مقابل تنازله عن باقي
    المساحة لاسرائيل، علما بان الاردن لايمارس السيادة الفعلية حتى على المنطقة المستردة، والتي خضعت لنظام خاص يحق للاسرائيليين بموجبه التملك والزيارة وبدخول شرطتهم إليها بسلاحها.
    الاردن حسب اتفاقية وادي عربة المشؤومة تنازل عن الباقورة ومياه نهر الاردن لاسرائيل وتصريحات المجالي صح، وما على النواب الذين صادقوا على الاتفاقية، وعلى الاغلب، بدون حتى ان يقرؤوها، لان الاوامر
    اتت من فوق، من عند امرك سيدنا.
    الضجة في غير محلها وفاقد الشئ لا يعطيه.
    تنازلتم عن الباقورة وتحاولون الهاء الشعب المغلوب على امره بامور لا تجدي نفعا!!!

  5. حبيبي المغترب
    من غير تنظير لطفا … كلنا بنعرف الفرق بين الملكية والسيادة …
    أنا مذهول من كمية الاستخفاف التي تعامل بها عقول الناس بالمناسبة.
    اتفاقية موقع عليها الأردن والكيان بتقول في ملحق خاص وبصريح العبارة إن اﻷردن يؤجر الأراضي في منطقتي الباقورة والغمر (إذا مو غلطان بالاسم) … يعني الأردن هو المالك …. مش المالك هوه برضو إليي بيأجر ولا أنا بطلت افهم؟ بعبارة أخرى، الكيان بيقر بملكية الاردن للمنطقة لأن المؤجر لا يمكن أن يكون إلا مالكا والمستأجر لايمكن أن يكون إلا غريبا (اقصد غير مالك ).
    بعد انتهاء الايجار تعود الارض للمالك المؤجر… ولا أنا غلطان بهاي كمان…
    لا قيمة لأي كلام أمام صراحة نصوص الاتفاقية.
    ثم ما دخل المنسف بالموضوع؟؟ كيف ننتقل بالسياق من موضوع خطير كالملكية والسيادة إلى موضوع سخيف كالمنسف والتشريب؟
    أرجو النشر

  6. ونحن الفلسطينيين بالاردن نملك كواشين باراضي في فلسطين قبل ال ٤٨ ليش ما الحكومه الاردنيه تناقش هذه الاراضي

  7. اسعد الله اوقات الجميع
    *المغترب
    كلام جميل
    انا مقتنع تماما
    اردني مشتري ارض بالصين
    ويهودي مشتري بالباقوره
    الله يرزقني بشوية مصاري على شان اشتريلي دونم ارض
    واسير جار لليهودي

  8. اذا كانت المطقه ضمن الاراضي الاردنيه المعترف بها دوليا فكون ملاكها يهود لاتجعلها اسرائيليه . هناك الكثير من الاثرياء العرب لهم اراضي وعقارات كثيره في اوروبا وامريكا هذا لا يعني ان هذه الاراضي والعقارات صارت ضمن اراضي الدول التي يحملون هولاء الاثرياء جنسيتها .

  9. بسم الله الرحمن الرحيم
    يعني لو ان يهودي اشترى الارض وكانت ليهود فهل هذا يعني ان الارض تصبح للدوله اللصهيونيه؟ يعني اذا اشترى فلسطيني شقفه ارض بالاردن بيقدر يضمها لفلسطين او اذا عراقي اشترى شقفة ارض هل يستطيع ضمها للعراق؟ هناك الكثير بامريكا من كل الجنسيات فهل كل من يشتري ارضا بامريكا يستطيع ان يضم الارض لبلده؟ وليش اليهودي اذا اشترى ارض بيقدر يضمها للدوله اليهوديه والعرب ما بيقدروش؟ يعني صح اليهود اذا اشترو ارضا ولكن هذه الارض يجب ان تبقى تحت السياده الاردنيه والقانون الاردني كباقى الممتلكات من الاراضي. وانه في حال قيام ايه يهودي باستعمال هذه الارض لتهديد الامان في الاردن فما على الاردن اللا ان ياخذ الاراضي من كل من يستعمل الارض ضد الامان الاردني.

  10. .
    — يحب عدم الخلط بين الملكيه الفردية والسيادة الوطنيه ، هنالك أراض كثيره تم بيعها من قبل أصحابها الاردنيين ليهود قبل قيام اسرائيل ولم يكن ذلك يشكل مخالفه قانونيه او اخلاقيه فهم كانوا كغيرهم من الامم حينها .
    .
    — اما ارض الباقوره وغيرها فلو ملكها يهود او فرنسيين او صينيين تبقى أرضا اردنيه و لا يعني ذلك باي عرف قانوني انها اصبحت أراضي إسرائيليه ، اذا اشترى اليوم اردني أرضا باليابان فهل يجعلها الشراء أرضا اردنيه .!!
    .
    — القضيه قديمه ومعروفه لكن خليل عطيه ( اللي شرب للسفير الامريكي بالسلط ) وجدها مناسبه لطرحها بالمزاد السياسي على ظهر القضيه الفلسطينيه .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here