مغادرة السفير السعودي خالد بن سلمان واشنطن جاءت محاولة لتجنب الاسوأ والخضوع للتحقيقات.. ومراقبون يرجحون عدم عودته.. والصحافة الامريكية تنشر “تسريبات” تعمدت تركيا ترويجها لإحراج السعوديين

واشنطن ـ خاص بـ “رأي اليوم”:

غادر السفير السعودي خالد بن سلمان واشنطن نحو الرياض، في طريقة اعتبرها المراقبون بمثابة عملية “تمويه” الهدف منها الاختفاء من مسرح الاحداث بسبب التطورات المتسارعة لملف انباء اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقي، فيما تراهن تركيا كثيرا على الاعلام الأمريكي لمحاصرة ما تعتبره أكاذيب السعودية وتعمل على تسريب أخبار حاسمة في التحقيق مثل تسجيل ما جرى في غرفة “اغتيال خاشقجي”.

وتعيش القيادة السعودية حالة ذهول حقيقي بسبب التطورات الدولية في قضية انباء اغتيال جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول الثلاثاء من الأسبوع الماضي بعدما رفع البيت الأبيض من اهتمامه بمصير هذا الصحفي.

ونقلت الصحافة الأمريكية مغادرة السفير السعودي خالد بن سلمان واشنطن وهو ابن الملك وشقيق ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وتتزامن مغادرته مع بدء اتضاح مساهمة الشرطة الفيدرالية الأمريكية بشكل أو آخر في التحقيق، حسبما أعلن الرئيس الأمريكي دونال ترامب.

وكانت “رأي اليوم” سباقة الى الحديث عن مشاركة “إف بي أي” في التحقيق سواء مباشرة أو مد الأتراك بالإستشارة في الجمع الكامل للأدلة المتعلقة بالجريمة وخاصة المتعلقة بالشق العلمي، مثل كيفية الحصول على الحمض النووي، بعدما تحولت القضية الى صلب الاهتمام السياسي والأمني الأمريكي وما قد يترتب عنها من تجميد صفقات الأسلحة وعقوبات ضد السعودية، هذا يسمح للشرطة الفيدرالية أو لجنة أمنية-سياسية باستنطاق جميع من ترى أن لهم دورا في الجريمة.

وهناك إشارات قوية الى السفير السعودي في واشنطن، فمن جهة، استبق هذا السفير الأحداث وقال أن سفارته هي من نصحت جمال خاشقجي بضرورة التوجه الى اسطنبول للحصول على الأوراق الإدارية الخاصة بالزواج، ومن جهة أخرى، استبق الأحداث وقال أن كاميرات القنصلية لم تكن تصور، وهذا يعني محاولة تقويض التحقيق في الجريمة.

ويسود اعتقاد لدى المراقبين بأن السفير خالد ذهب الى الرياض وقد لا يعود، لتجنب التحقيق معه رغم الحصانة التي يتمتع بها وفق اتفاقية فيينا لأنه لن يكون محميا أمام تسارع الأحداث وأمام تجاوز واشنطن لبعض القوانين الدولية خاصة في ظل رئيس مثل دونالد ترامب. وكل استنطاق له سيؤدي الى توريط شقيقه الأمير محمد بن سلمان، ولدى الولايات المتحدة قوانين داخلية قابلة للتأويل لكي تستنطق سفيرا أجنبيا عندما يتعلق الأمر بالأمن القومي.

تسريبات تركيا لمحاصرة استراتيجية السعودية

من جهتها تحاول تركيا محاصرة كل استراتيجية تراهن عليها السعودية لاستبعاد التهم عنها، وتوظيف تركيا البيت الأبيض والتسريب الى الصحافة الأمريكية، ففي الوقت الذي قالت فيه السعودية أن كاميرات القنصلية لا تسجل، نشرت تركيا دخول جمال خاشقجي الى القنصلية التركية لتحرج الرياض. ونشرت “الواشنطن بوست” صورة خاشقجي وهو يدخل الى القنصلية.

وبينما قالت السعودية أن الصحفي خاشقجي  غادر من الباب الخلفي للقنصلية، قامت تركيا بتأكيد عملية القتل وسط القنصلية ونشرت صور الكوماندو الذي نفذ هذه العملية، وسربت الى “نيويورك تايمز” طريقة القتل بالمنشار.

وعندما بدأت السعودية تماطل حول السماح لتركيا تفتيش القنصلية حتى يتسنى لها الوقت الكافي لمسح كل الدلائل في مسرح الجريمة، قامت تركيا بإخبار البيت الأبيض وتسريب معطيات الجريمة الى الصحافة الأمريكية بأنها تتوفر على تسجيل صوتي ومرئي لعملية القتل في السفارة وأين وقعت والمشادة بين أفراد الكوماندو وخاشقجي قبل اغتياله، ونشرت “الواشنطن بوست” معطيات حول وجود شريط يؤكد مقتل خاشقجي على يد الكوماندو.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

19 تعليقات

  1. عربية سابقة
    أقل بكثير مما فعله النظام الحاكم في إيران ضد الدول العربية من دمار وهلاك

  2. من الغباء النظام السعودي رعونة وطيش محمد بن سلمان ارتكب الجريمة في بلد قيادتها السياسة المعادية على نقيض من سياستها في المنطقة ترتكب الجريمة في البلد رئيسها ينتمي الإخوان المسلمين أكبر الداعم لها تركيا تعتبر البلد الإخواني هل كان يعتقد محمد بن سلمان مستشاريه أن أردوغان سوف يتستر عليه يطوي الملف يتصرف مع أردوغان متل السيسي متلا رؤساء يعتمدون على الأموال السعودية أردوغان والاخوان لم ينسوا ابدا ما قامت بيه السعودية في دعم الانقلاب السيسي و الأحداث 30 يونيه لم ينسى الإخوان أن السعودية مع الامارات الرأس الحربة إسقاط محمد مرسي وحكم الإخوان في مصر بالتالي أردوغان والاخوان جاءتهم الفرصة الذهبية التي انتظروها الانتقام من السعودية رد الصاع صاعين لها

  3. إلى الحجاج الهاشمي، أخبرنا كم حرب خاضها العثماني للحفاظ على هذه الأرض؟
    حروبه التي خاضها لتوسيع امبراطوريته، خاضها بشبابنا ورجالنا وتجويعنا ولا نسيت سفر برلك.
    ثم لم ننسى بعد حروبه علينا وظلمه لشعوبنا وعنصريته إتجاه كل ما هو عربي وإلا لماذا قبل البعض بحماية فرنسا؟
    جدي حدثنا نقلاً عن جده عن أفعال وجرائم العثمانيين بحق أشقائنا في الوطن، الشيعة والدروز والمسيحيين، أعمال يندى لها الجبين فلو سمحت، لا تتحفنا بهذه الخزعبلات، نحن الأدرى بجرائم العثملي

  4. السعودية عملت هذه الجريمة مع الفقيد (جمال خاشقجي) وهذه مجرد حلقة من مسلسل الاغتيال والاخطاف الذي ذهب ضحيته الكثير من الامراء ورجال الاعمال والمعارضين ولكن شاءت الاقدار ان تكون فضيحة هذه الحلقة على يد الحكومة التركية ورئيسها الطيب اوردغان التي وقفت بكل عزم وحزم وشرف ولم تسمح لها تمر مرور الكرام كباقي حلقات المسلسل المرعبة

  5. لقد بنت الأنظمة الحاكمة للشعب العربي جدارا عاليا بين العرب والاتراك، لكن الجدار تهاوى بفعل الواقع والذي يتلخص في حماية العثمانيين للامة أرضا وثقافة ومقدسات من أعداء الامة، في حين فرطت هذه الأنظمة بكل ما حفظه العثمانيين.

    هذه الأنظمة بدأت في التعفن والتحلل الذاتي بعد انتهاء مدة صلاحيتها الوظيفية التي وضعها المستعمر.

  6. الاخ الكريم al- mughfareb
    تحية اخوية مقدسية عطرة
    تعليلك هذا بان تكون السلطات الامنيةالتركية قد زودت المغدور جمال خاشوقجي بساعة “ابل” المزودة بجهاز ارسال باصوت و الصورة لينقل ما يجري من حديث اوفعل حين مقابلته القنصل السعودي هو صحيح جدا ، لولا انه حين دخوله مكتب القنصل يخضع لتفتيش اليكتروني يكشف الخاتم الفضي المعدني في سبابته وبعد ان يطلبوامنه ان يخرج كل شيئ يحمله في جيوبه اويلبسه في رسغيه ويتم الاحتفاظ بها عند حراس امن القنصلية لحين خروجه عل غرار ما يجري للمسافرين عبر المطارات قبل الدخول الى مقاعد الطائرة ؟ ولسارعت السلطات التركية الى الاعلان فورا في حينهامباشرة يوم الثلاثاء 2 اتور الجاري !
    ولكن قد يكون الاصح في تقديري هو ان السلطات التركية قد حصلت على هذه الادلة عن طريق مخابراتها الامنية وإلّا لماذا انتظرت اكثر من اسبوع في ألاعلان عن هذه الاأدلةعما جرى للمغدور جمال خاشوقججي ؟
    اخي Ai-mugtareb
    عناصر الأدلة في هذه القضية واضحة كضوء الشمس التي لاحجبه حاجز عن البصراوالسمع:
    الرجل دخل القنصلية السعودية من اوسع ابوابها نهارا وجهارا ولم يخرج من البوابة ذاتها الت تنتظره امامها خطيبته التركية التي رافقته الى ان دخل مبن القنصلية ؟ فاين هو الان هل هو فوق الرض اوفي جوفها
    هل من جواب ياابن سلمان الت تقول لصلحبك كوشنر : هيا لنتحدث بصراحة متبادلة ؟
    مع اطيب تحياتي وتمنياتي
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  7. ــــــــــــــــــــــــــــــــــ…./ اقتربت ساعة الفصل .. ظهر المنتصر ..عائلة سلمان الخاسر الأكبر …

  8. واضح ان أخ محمد بن سلمان السفير في واشنطن هرب من امريكيا لانه متورط في استدراج خاشقجي الى اسطنبول. و لن يعود إلى مكان عمله و اعتقد ان امريكيا او ترامب نفسه نصحوه بالمغادرة بعدما تأكدوا أن الرجل تم قتله في السفاره .

  9. الاخ الفاضل Al-mugtareb
    لو اخذنا بفرضية اغتيال خاشقجي في القنصليه ،، وان في يده ساعه معدله نقلت كل ما حدث
    للسلطات التركيه ،، اعتقد ان من السهولة اكتشاف الساعه المعدله ، بعد قتله ،، وحتى بعد خروج الجميع
    من القنصليه وعودتهم للسعوديه ،
    وعندها لا تنكر المملكه ولا تدعي بخروج خاشقجي من القنصليه ، بل حاولت لملمة الموضوع مع اردوغان ،،
    تحياتي وتقديري لك

  10. وجود ادلة حمض نووي للخاشوقجي داخل مبنى القنصلية لا يعني شيئا تحت قوس المحكمة، فمن المعروف ان الرجل دخل الى مبنى القنصلية وبموعد مسبق فلا بد ان يترك دخوله الى المبنى بعض اثر من الحامض النووي.
    ما يحتاجه المحققون هو ادلة حامض نووي حسية تثبت في شكل لا يدع مجالا للشك ان عملية قتل قد حدثت، كالعثور على اشلاء او كميات كبيرة من الدماء تعود اليه، وهي اشياء لن يعثر عليها المحققون.
    الادلة المادية الأخرى كالتسجيلات الصوتية والفيديو واعتراض المكالمات هي ما سيعول عليه الاتراك في حال مضوا في تحقيقهم الى نهاياته.

  11. يا مغترب، ان صح ما تقوله عن تزويد المخابرات التركية للخاشوقجي باجهزة تنصت وتصوير، او قامت المخابرات التركية بزرع معدات التنصت والتصوير داخل القنصلية، او قامت المخابرات التركية باعتراض بث مباشر لما يدور داخل مبنى القنصلية في اسطنبول الى الرياض، الاحتمالات الانفة جميعا تجعل التركي شريكا كاملا في الجريمة لعدم تدخله لوقفها اثناء حدوثها.

  12. التخلص من مخلفات الحمض النووى. A.D.N على مسرح جريمة .من سابع المستحيلات .هى من معجزات الخالق العظيم….ربما هو الامر الدى يراهن عليه المجرمون…وما تماطل نظام ال سعود.الا واحدة من
    الاحتمالات المطروحة .لايجاد وسيلة او طربقة .من اجل احداث تشوه مكانى…حيث تصعب.فقط.من مهمة رجالات المباحث…على اية حال مباحث F.B.I تملك من الوسائل مايمكنها من كشف الجريمة المروعة
    التى دهب ضحيتها السيد خاشقجى …عبدى انت تريد وانا اريد. ولا يكون الا مااريد….حديث قدسى.والله المستعان

  13. هناك سعاة لحواجز بين تركيا والعرب لتعميق مشاكلها الاقتصادية والسياسية وفرض تبعيتها لهم، وآخر أفعالهم إخفاء معارض معتدل لبعض سياسات دولته وتهريبه من قنصليتها التي تعج بالمراجعين وتلفيق وترويج قصص خيالية بمحاولة يائسة لإلصاق تهم باطلة بالقنصلية بل ومطالبتها إثبات العكس لإضاعة وقت وإفلات فاعل وطمس أدلة بينما معظم موظفي القنصلية وأنظمتها وخدماتها وحمايتها ومراجعيها مواطنون أتراك موافق عليهم من الدولة التركية، فعلى القضاء التركي فرض القانون خاصة أن تركيا تعرف ما دار خارج سور القنصلية وربما داخلها.

  14. طيب إذا كان هناك دليل بالصوت والصورة فماذا تنتظر تركيا راعية الحريات و الديموقراطية؟ تريد هي الأخرى ابتزاز السعودية قصد اخفاء الأدلة؟
    إذا كان هناك أدلة،عليها تقديمها للإعلام و ليس للبيت الأبيض ،ليطلع الرأي العام عليها! الكل أصبح يتاجر بدماء الأبرياء!

  15. .
    — من باب الاحتياط ، قد تكون الجهات الامنيه التركيه زودت الخاشقجي بساعه يد ” ابل ” معدله تتضمن كاميرا وجهاز بث بحيث تنقل ما يجري معه بالصوره والصوت داخل القنصليه لذلك تم الاشاره لتوفر الادله الموكده لدى الجانب التركي على استجوابه وتعذيبه وقتله .
    .
    .

  16. لا حاجة للتأويل لا من قبل الجانب الأميركي ولا من الجانب التركي، انما يعود عدم بتهما هذا الموضوع حتى اللحظة الى المقايضات والاثمان التي يُعمل على تدفيعها للسعودي، اتفاقية فيينا الناظمة للتمثيل الديبلوماسي بين الدول شديدة الوضوح، فهي تنص صراحة على سقوط الحصانة الديبلوماسية في حالات جرائم القتل.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here