“مع الموسطاش” جديد الدكتور محيي الدين عميمور

moustasg

الجزائري ـ “راي اليوم”:

سيكون من بين ما سيقدمه معرض الجزائر الدولي للكتاب الذي يفتتح آخر هذا الشهر آخر كتاب للدكتور محيي الدين عميمور، وقد اختار له عنوانا سيكون غريبا على قراء المشرق العربي وهو “مع الموسطاش”، والكلمة ترجمة لكلمة “الشارب” بالفرنسية، ويستعملها الجزائريون  للإشارة للرئيس الراحل هواري بو مدين كتعبير عن الرجولة.

والدكتور محيي الدين عميمور أديب وسياسي جزائري كان ضابطا في جيش التحرير الجزائري خلال الثورة. بعد الاستقلال عمل كمحافظ سياسي للبحرية الوطنية، ثم مستشار إعلامي لكل من الرؤساء هواري بومدين ورابح بيطاط والشاذلي بن جديد (من 1971 إلى 1984) ثم سفير الجزائر في باكستان (1989-1992) كما أنه كان عضو في مجلس الأمة عام 1998، ثم وزير الثقافة والاتصال في حكومة الرئيس عبد العزيز بو تفليقة 2000-2001.

ويعتبر واحدا من رموز حركة التعريب والدفاع عن اللغة العربية في الجزائر. كاتب سياسي في الصحف الجزائرية والدولية له عدة كتب أشهرها:

لله وللوطن

إنطباعات

أيام مع الرئيس بومدين

نظرة في مرآة عاكسة على عتبة قرن يحتضر

الجزائر الحلم والكابوس

أنا وهو وهم

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here