معاقبة شاب صفع ماكرون على وجهه بالسجن أربعة أشهر

 

 

باريس/ لبنى كمال/ الأناضول: أصدرت محكمة فرنسية، الخميس، حكمًا بالسجن لمدة 4 أشهر مشددة على الشخص المتهم بصفع الرئيس إيمانويل ماكرون.

وأدانت محكمة مدينة “فالنس” داميان تاريل (28 عاما)، بـ”التعدي على شخص يتولى السلطة العامة”، وحكمت عليه بالسجن 4 أشهر مشددة مع النفاذ، و14 شهرا مع وقف التنفيذ، حسب موقع شبكة “بي إف إم” التلفزيونية الفرنسية.

كما قضت المحكمة بمنع تاريل من تولي أي منصب عام على مدار حياته، كما حظرت حيازته الأسلحة لمدة 5 سنوات.وجاء الحكم على تاريل بعد يومين فقط من وقوع الحادث في منطقة دروم جنوب شرقي فرنسا.

وخلال الجلسة قال تاريل، إنه لم يخطط لصفع الرئيس مسبقا، ولكنه “شعر بالاشمئزاز عندما رأى نظرات الرئيس المنافقة التي أرادت أن تجعل منه واحدا من ناخبي ماكرون”، فصفعه، حسبما أفادت شبكة “يورونيوز”.

ونشر مقطع فيديو للحظات الاعتداء الذي وقع الثلاثاء، حيث يظهر ماكرون وهو يتجه نحو مجموعة من المواطنين الذين كانوا بانتظاره خلال زيارة إلى المنطقة.

ومع اقترابه من مجموعة من المواطنين، أمسك تاريل بيد ماكرون، وصفعه على وجهه بقوة بيده الثانية، بينما كان يهتف قائلا: “تسقط الماكرونية”.

وعقب الحادث، ألقت الشرطة القبض على تاريل، وصديقه الذي قام بتصوير الواقعة، آرثر سي.

وعثرت الشرطة في منزل صديق تاريل على كتب قديمة عن فن الحرب وكتاب “كفاحي” لأدولف هتلر، بالإضافة إلى علم أحمر عليه رسم مطرقة ومنجل بالأصفر وعلم للثورة الروسية.

وقال المدعي العام لمنطقة فالنس، أليكس بيرين، في بيان إن آرثر سي “سيمثل أمام المحكمة نهاية عام 2022 بتهمة الحيازة غير المشروعة للأسلحة”.

ولم يعلق ماكرون خلال مقابلة مع شبكة”بي إف إم” التلفزيونية الفرنسية، الخميس، على المحاكمة، غير أنه شدد على أن “لا شيء أبدا يبرر العنف في مجتمع ديمقراطي”.

وأضاف: “يجب ألا نعطي هذا الفعل الغبي والعنيف أكثر من حجمه”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

9 تعليقات

  1. تم إعدام المئات من العراقيين اثناء حكم صدام حسين لانهم قالوا نكتة عنه، وتستطيعون التاكد من هذه المعلومات من خلال قرارات الإعدام التي نشرتها المحكمة الجنائية العراقية العليا بعد سقوط صدام حسين.

    تصوروا نكته يعدم بسببها المئات!!

  2. لو حدث ذلك في الدول العربية لقام الحرس المرافق الحاكم باطلاق النار على الشخص المعتدي وقتلة ناهيك عن الاتهامات التي ستطالة منها ارتباطة بمجموعات ارهابية تعمل على زعزعة استقرار البلد وتم التحقيق مع كل اقاربة ومعارفة مع العلم ان كل البلاد العربية غير مستقرة وتعاني ازمة حكم وازمات اقتصادية وبطالة وتعثر وسوء ادارة بسبب غياب الديمقراطية التي يمنعها الغرب اللعين عن الأمة ودعمة الحاكم المستبد فلو سمح الغرب للعرب بالسير على الديمقراطية سيصبح هذا الكيان الصهيوني في خطر وجودي ولن يسمح الغرب للعرب لاقامة الديمقراطية معنا كانت الاسباب في مصر انتخبوا رئيسا شرعيا وفاز بنسبة 52% وتم القضاء على الديمقراطية وبعلم الغرب وبادواته العربية وقعت احداث رابعة امام الغرب اللعين الذي لا يهمه الانسان العربي وتم محاربة الربيع العربي الذي كان ينشد الديمقراطية بدعم غربي عربي لأجل الكيان الصهيوني.

  3. هنا فرنسا تعلمنا درس في حماية حقوق الانسان تصورو احد منا صفع احد منا فقط خدام الدولة من باشوات وقياد حراس …سيكون مصيره 2سنوات او اكتر ما بلك ان تصفع حاكما او تنوي فقط دلك والله سيتم قطعك وتدويبك متل الشهيد خاشقجي اياك واياك تحيا فرنسا .

  4. نفس الصفحة مختصر مفيد خبر
    بلاغ ضد الفنان إيمان البحر درويش بتهمة الإساءة الى السيسي ؟
    مقارنة
    حتى تعرفون لماذا نقبع في ذيل قائمة الأمم المتخلفة

  5. السيد محتار الحيران
    مدة الحكم بالسجن هي 18 شهرا مع وقف تنفيذ 14 شهرا منها ! يعني المدة التي سيقضيها في السجن فعليا هي 4 أشهر فقط ، والباقي أي ال 14 شهر إخلاء سبيل مشترط عدم ارتكاب جريمة أخرى خلال هذه الفترة ، يعني يوجد احتمال ان يقضي 14 شهرا في السجن فعليا إذا قام بجريمة أخرى أو إذا صفع أي شخص آخر . دليلي احتار وحيرتي مع الاعتذار لمحبي أم كلثوم

  6. .
    — تصوروا لو الجاني في بلد عربي ، طبعا انسوا ما الذي سيجري له لكن فكروا بما سيجري لعائلته واصدقائه وزملاؤه بالعمل وكل من تعامل معه عن قرب .
    .
    .
    .

  7. ضع دائره حول الجواب الصحيح:
    مدة الحكم بالسجن للشاب الذي صفع ماكرون هي
    أ – ٤ اشهر ب – ١٦ شهر ج – ١٤ شهر د – دليلي احتار

  8. يا ترى لو هذا اللي حصل ، حصل مع واحد من جماعتنا ، كان ايش صار بضارب الكف !؟ لا كان امه وابوه واللي خلفوه بياكلوا معاه قتل ، واسمه انشطب من سجلات الجنسية ، ويمكن ايديه صاروا حواليه برفرفوا زي جناحات الملايكة !

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here