مظاهرة في ألمانيا احتجاجا على ندوة انتخابية للحزب النازي الجديد

فتسلار(ألمانيا)  – (د ب أ)- تظاهر نحو 1200 شخص، اليوم السبت، في مدينة فتسلار ضد اليمين المتطرف والعنصرية، وذلك احتجاجا على ندوة انتخابية كان الحزب القومي الديمقراطي يعتزم إقامتها في صالة المدينة.

يأتي ذلك بالرغم من عدم السماح للحزب (المعروف بالنازي الجديد) بإقامة الندوة انتخابية في المدينة الواقعة بولاية هيسن.

وانتقل المتظاهرون من محطة القطار باتجاه الصالة، ومن المتوقع انضمام متظاهرين آخرين إلى المظاهرة التي حملت اسم “مهرجان الديمقراطية”.

كانت مدينة فتسلار قررت مساء أمس الجمعة عدم فتح صالتها للندوة الانتخابية للحزب القومي الديمقراطي، وذلك في أعقاب سجال قانوني طويل، وذلك على الرغم من هزائم أمام المحكمة.

وبررت البلدية القرار بأن الحزب اليميني المتطرف لم يف بالشروط المطلوبة لاستئجار الصالة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here