مصر: لاعب كرة شهير يدعو إلى “عسكرة” كرة القدم “بإشراف القوات المسلحة على “اتحاد الكرة” ويثير عاصفة من الجدل والسخرية

 

 

 

القاهرة – “رأي اليوم”- محمود القيعي:

دعا لاعب مصر والزمالك الشهير فاروق جعفر إلى إشراف القوات المسلحة على اتحاد الكرة المصري طلبا للانضباط والجدية.

جاء ذلك في مداخلته مع أحمد موسى قبل يوم واحد  من دعوة جعفر أثارت عاصفة من الجدل والسخرية بين متابعيه .

برأي الكاتب الصحفي كارم يحيى فإن دعوة جعفر عبث، ولكنه نتيجة منطقية لوضع سياسي واجتماعي عبثي.

الناقد الرياضي المهاجر د. علاء صادق رد على دعوة جعفر بتعليق قال فيه: “‏يطالب فاروق جعفر برئيس من الجيش لاتحاد كرة القدم لضمان الانضباط اقول لنجم الزمالك السابق ان العسكر سيطروا على اتحاد الكرة من 1936 الى 1967 برئاسة وزير الحربية محمد حيدر وعبد الحكيم عامر لاتحاد الكرة اغلب الوقت،ولم تصل مصر إلى كأس العالم نهائيا “.

وتابع صادق: “ومن 3 يوليو 2013 اتحاد الكرة كله تحول إلى معسكر جيش، والفشل دولي ومحلي “.

أما الناشط الحقوقي هيثم أبو فقد علق على دعوة جعفر قائلا: “‏كنا نتداولها كطرفة ونكته فإذا بال (….) فاروق جعفر يحولها لحقيقة تفضح ب…. النفاق والتطبيل الذي تغرق فيه مصر المنكوبة بحكم العسكر! جعفر يطالب بإسناد اتحاد الكرة للعسكر! إنجاز تاني زي جهاز عبدالعاطي كفته!”.

هاني كامل سأل جعفر ساخرا: قولنا يافاروق ايه مراكز نوادى الجيش والشرطة فى الدوري؟

وتساءلت إحدى الناشطات:” هو خلاص مصر بقت عقيمه مفيش مؤسسة واحده اللي تصلح في البلد لا حول ولا قوة الا بالله”.

وهاجمت أخرى جعفر بحدة قائلة:” يا راجل اتقوا الله ماهو اللي ودى المنتخب في داهية الناس اللي بتطبل وتجامل لاغراض شخصية مصلحة بلدنا فوق الجميع”.

وسخر آخر قائلا: “مظبوط وقوات الصاعقه  اللي تلعب الماتش الجاي”. وتساءل آخر مستنكرا: “وماذا عن نادى سلاح الحدود وطلاائع الجيش .. والادارة العسكرية لهما .. ارحمونا من النفاق والمداهنة .”

المؤيدون

لم يعدم جعفر بين متابعيه من يدافع عنه ويؤيده، قال قائل منهم:

أحييه.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. كل شيء في مصر “معسكر” القضاء الاعلام التعليم الشرطة الطب البزنس المواصلات أو قل جميع مناحي الحياة حتى الكورة!

  2. ليش هم العسكر حققوا انجازا واحدا في ملاعبهم حتى يطبقوا تكتيكهم في ملاعب الكره
    هى حرب واحده دخلوها نتصروا بنصفها مع سوريا والنصف الاخر حصوا عليه خيانه
    وبعدها ما نزلوا الى ميدان الا وكانوا مشجعين بالاجر او مشجعين وداعمين للخصم مقابل المال
    ثانيا يعنى تريدون ان توهموا انفسكم انها اول مره منتخب مصر المحتفظ بكأس العالم يخسر او المنتخب الذي كان اكثر من مرة كان قاب قوسين او ادنى من كاس العالم او ان كأس العالم لم يغادر القاهره او اي عاصمه عربيه ابدا
    كل منتخبات الدول العربيه منتخبات حارات ولعبهم لعب حارات وهذه الحقيقه تتجلى في ملاعب اوروبا وكأس العالم الذي يفصل لعب الحارات عن لعب المحترفين من الجوله الاولى
    حتى لو عادوا بكأس افريقيا واسيا فمثلهم كمثل الذي يعود ببيضة حمامه مريضه من مزرعه يعود الكثير من المحترفين منها بالذهب
    عندما يحصلون على كأس العالم ولو لمرة واحده او يحصلون على المركز الثاني او الثالث او الرابع بعدها يحق للجماهير ان تغضب وتقول باعلى صوتها
    ابطال كأس العالم يخسرون في كاس افريقيا هزلت
    ولكنها منتخبات حارات ومستوى لعب حارات وبطولة حارات
    اذا كان هناك منتخبات أبت العب حتى تحصل على اجرها وكانوا مثل شاهد الزور جائوا ركوبا وعادوا مشيا
    على ماذا الغضب والشوشره
    هل اصيبوا بعدى ال الشيخ الذي كان يعمل قبل وبعد كل مباره عرسه والذي كان يسمعه يقول ان هذا الرجل سليل محترفين كرة القدم وهو لا يعرف سوى الكبسه

  3. ايه اخي، العسكر في مصر ماسكين الاقتصاد والاشغال والسياسه والسياحه والشقق والفيلات، لم يبقى الا الفطبول…اعطيهم الفطبول بالمره، وغيرو اسم البلد الى جمهورية مصر العسكريه. بلاش مصر العربيه، لانه وبصراحه “العربيه” اصبحت موضه قديمه. العرب كلها اصبحت اقل عروبه من الانجليز..

  4. صدق من قال: لو أن الحرية تتساقط مطرا من السماء ، لرأيت العبيد يحملون المظلات.
    و نحن نقول في المغرب لمثل هذا الشخص: الله يعطيك العز، اما الذل فأنت فيه.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here