مصر.. حكم أولي بإعدام اثنين في قضية “أحداث كنيسة مارمينا”

 

القاهرة/ الأناضول- قضت محكمة مصرية، الأحد، بإعدام شخصين اثنين، إثر إدانتهما بأعمال عنف وقتل، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ أحداث كنيسة مارمينا (جنوبي القاهرة).
ووفق وكالة الأنباء الرسمية، فإن محكمة جنايات القاهرة قضت بإعدام كل من إبراهيم إسماعيل، وعادل إمام محمد، إثر إدانتهما بالقضية.
كما قضت المحكمة بالسجن المؤبد (25 عامًا) بحق اثنين آخرين، و10 سنوات بحق 4، و3 سنوات بحق اثنين، وبراءة متهم واحد لعدم كفاية الأدلة ضده.
وتضمنت لوائح الاتهام قتل 9 مدنيين مسيحيين وشرطي، وحيازة أسلحة، وتأسيس خلية إرهابية، والاعتداء على مؤسسات الدولة، واستهداف الوحدة الوطنية؛ وذلك على خلفية هجوم استهدف كنيسة مارمينا  في 29 ديسمبر/ كانون أول 2017.
وأحالت النيابة العامة المصرية المتهمين إلى محكمة الجنايات في 2 ديسمبر 2018، وعقدت أولى جلسات المحاكمة في القضية في 10 فبراير/شباط الماضي.
ووفق مصادر قانونية، فالمحكمة التي أصدرت حكم اليوم تتبع محاكم أمن الدولة ، وسيرفع حكمها لرئيس لبلاد للتصديق عليه أو تخفيف العقوبة أو وقفها و إلغائها.
ولرئيس البلاد صلاحيات طبقا للقانون أن يخفف العقوبة أو يوقفها أو يأمر بإلغائها، ولكن لا يجوز تشديد العقوبة، وإن أراد تشديد العقوبة يأمر الرئيس بإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى، وفى هذه الحالة يطبق الحكم الجديد الصادر أيا كان.ومنذ 7 مارس/آذار 2015، وحتى 20 فبراير 2019، نفذت السلطات 42 حكما بالإعدام دون إعلان مسبق للتنفيذ.
فيما ينتظر 64 معارضا آخرين تنفيذ العقوبة، بعدما صدرت بحقهم أحكام نهائية بالإعدام في عدد من القضايا.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. لا بد من الاحتفال بشهر رمضان على الطريقة العسكرية بنصب المشانق والاعدامات .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here