مصر.. تشديدات أمنية بمحيط الكنائس مع احتفالات الميلاد ورأس السنة

القاهرة/ الأناضول  شددت السلطات المصرية من إجراءات التأمين بمحيط الكنائس بالتزامن مع احتفالات عيد الميلاد ورأس السنة؛ تحسبًا لوقوع أية عمليات إرهابية.
ووفق وسائل إعلام محلية، كثفت الأجهزة الأمنية من إجراءاتها بمحيط الكنائس، عبر حرم آمن بمحيط كل كنيسة، واستخدام البوابات الإلكترونية، وتفعيل منظومة كاميرات المراقبة بشكل جيد، والتفتيش الجيد.
كما شنت الأجهزة الأمنية حملات مكثفة تستهدف الشقق المفروشة بمحيط دور العبادة، بالإضافة إلى تسيير الدوريات الأمنية والدفع بقوات التدخل والانتشار السريع بكافة المحاور والطرق والشوارع والميادين والنطاقات الحيوية.
وأظهر مقطع فيديو، نشره المتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي، على صفحته بموقع فيسبوك ، انتشارًا أمنيًا لعناصر ومركبات الجيش المصري بالشوارع ومحيط الكنائس.

يأتي ذلك بعد أيام من تفجير وقع قرب منطقة الأهرامات بالجيزة، غرب العاصمة المصرية، الجمعة، واستهدف حافلة سياحية، تقل 14 سائحا فيتناميا، ما أسفر عن مقتل 4 أشخاص، بينهم مرشد سياحي مصري و3 من السياح، وإصابة 11 آخرين.
ويحتفل المسيحيون الذين يصل عددهم في مصر 15 مليونا بحسب تقديرات كنيسة، بعيد الميلاد في 25 ديسمبر / كانون الأول الجاري، لطوائف بينها الكاثوليكية، أما الأرثوذكس وهم الأغلبية فيحتفلون في 7 يناير / كانون الثاني.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here