مصر تتوقع استلام الشريحة الخامسة من قرض “النقد الدولي” في يناير

 

القاهرة / الأناضول – قالت الرئاسة المصرية، الأحد، إنها تتوقع تسلم الشريحة الخامسة بقيمة ملياري دولار، من قرض صندوق النقد الدولي، في يناير/ كانون الثاني المقبل.

جاء ذلك في بيان أعقب اجتماعا بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم، ورئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، ومحافظ البنك المركزي طارق عامر.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2016، وافق صندوق النقد الدولي على إقراض مصر 12 مليار دولار على ثلاث سنوات، مقابل تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادي تضمن حينها تحرير سعر صرف الجنيه المصري مقابل العملات الأجنبية، ورفع الدعم عن سلع رئيسة وفرض ضرائب جديدة وزيادة أخرى.

ومع حصول مصر على الدفعة المقبلة، الشهر المقبل، تكون القاهرة تسلمت 10 مليارات دولار من إجمالي القرض البالغ 12 مليارا.

وفي نهاية أكتوبر/تشرين الأول 2018، أعلن الصندوق التوصل لاتفاق على مستوى الخبراء حول المراجعة الرابعة لبرنامج مصر الاقتصادي.
وارتفع الدين الخارجي المستحق على مصر، بنسبة 17.2 بالمائة على أساس سنوي إلى 92.6 مليار دولار، في نهاية يونيو/ حزيران 2018، وفق وزارة المالية المصرية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here