مصر.. الحكومة ترد على أنباء تأجيل الدراسة بسبب “كورونا”

القاهرة- متابعات: أوضحت الحكومة المصرية حقيقة ما تردد من أنباء حول تأجيل الدراسة في الفصل الدراسي الثاني لمدة أسبوعين.

ونفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري ما انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تفيد بإصدار وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي قرارًا بتأجيل بدء الدراسة بالجامعات والمدارس، تحسبًا لانتشار الأمراض الوبائية خاصة فيروس “كورونا”، حسبما ذكر موقع “صدى البلد”.

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء إن وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفني، والتعليم العالي والبحث العلمي، أكدتا عدم صحة تلك الأنباء، كما أكدت الوزارتان أنه لا نية لتأجيل موعد بدء الدراسة للفصل الدراسي الثاني خلال العام الحالي بالمدارس والجامعات، وأن الدراسة ستبدأ في موعدها المحدد والمُعلن عنه وفقًا للخريطة الزمنية للعام الدراسي 2019/2020، يوم السبت الموافق 8 فبراير/شباط 2020،.

وشددت الوزارتان على اتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة بالتعاون مع الجهات المعنية للوقاية من فيروس “كورونا”، للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب في المدارس والجامعات.

وناشدت الوزارتان جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين الطلاب.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here