مصري يغتصب ابنة زوجته: “البنت احلوت في عيني”

القاهرة- متابعات: “المخدرات عمتني وخلتني مشوفش حاجه والبنت احلوت في عيني”.. بهذه الكلمات بدأ المتهم باغتصاب ابنة زوجته البالغة من العمر 13 عامًا، اعترفاته أمام نيابة السلام بمصر، مضيفًا: “بقالي فتره عاطل عن العمل وقاعد في البيت والمخدرات خلتني عملت عملتي”.

وأضاف المتهم كما نقلت (صدى البلد): “كنت شارب كمية كبيرة من المخدرات وشوف البنت حلوة وجميلة وأنا مش فاكر إيه اللي حصل لاني كنت تحت تأثير المخدرات”.

فيما أدلت الفتاة باعترافات عن الواقعة قائلة: “بعد ما امي وابويا اطلقوا أمي اتجوزت تاني ورحت انا قعدت معاها في البيت.. وزوج أمي بقاله فتره قاعد في البيت عاطل مش بيشتغل وبيحاول معايا لغاية ما خلاني افضل قاعدة في الشقة قافلة عليا اوضتي بالمفتاح”، وسكتت الفتاة لبرهة تحاول حبس دموعها: “استغل فترة وجود أمي في الشارع لشراء بعض الأشياء ومسكني وانا داخله الحمام وخدني على الاوضة قلعني هدومي واعتدى عليا بالعافية”.

وأضافت افتاة أمام النيابة: “مردتش أقول لأمي عن الي عمله معايا عشان ميضربهاش ويضربني خصوصا انه بيعمل حاجات غريبة وهو شارب المخدرات لكن في نهاية الأمر قررت أحكيلها”، وأوضحت: “أمي خدتني وروحنا عملنا محضر في القسم بالي حصل”، واختتمت حديثها: “منه لله خلاني خايفه من كل الي حواليا وضيع حياتي”.

كانت بداية الواقعة بتلقى قسم شرطة السلام بلاغا من ربة منزل أفادت فيه بتعرض طفلتها 13 سنة للاعتداء الجنسى على يد زوجها داخل شقته مستغلا غيابها عن المنزل حيث كانت نزلت لشراء بعض مستلزمات البيت.

وأضافت في بلاغها أمام رجال المباحث، أنها كانت متزوجة وأنجبت طفلة، ثم حدث طلاق بينها وبين زوجها وانفصلت ثم تزوجت بالمتهم وعاشت معه في شقته.

وكشفت أنها عقب عودتها إلى شقتها أبلغتها ابنتها بأن المتهم استغل عدم تواجدها بالمنزل واعتدى عليها جنسيًا مشيرة في بلاغها إلى أن المتهم جعلها ليست عذراء.

وفي نهاية التحقيقات أمرت النيابة بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجرى معه، بعد أن وجهت له تهم اغتضاب قاصر، فيما قرر قاضي المعارضات تجديد حبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. الطلاق كارثة بالنسبة للأطفال
    يجب على الأهل الذين يفكرون بالانفصال يجب عليهم التضحية لأجل اطفالهم والا يكونوا أنانيين وخاصة الرجال
    يعني هذه البنت المسكينة ماذنبها لتعيش مع زوج ام متوحش مدمن مخدرات مهما كانت المشاكل بين الزوج والزوجة يبقون اهون على الأطفال من ان تتعرض بنت في سن المراهقة للاغتصاب من زوج أمها المدمن والذي لا يصلح لان يكّون زوج اصلا
    اي امرأة تتطلق او يموت زوجها ولديها اطفال وخاصة بنات حرام ان تتزوج مرة ثانية فقط لانها تكره لقب مطلقة او ارملة لانه بهذا هى تظلم بناتها لانه على مايبدو انه نادرا مايكون زوج الام رجل خلوق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here