مصري يبلغ النيابة عن زوجته بتهمة الانتماء لـ”الإخوان”

rabaa-sgin.jpg44

القاهرة ـ إسلام مسعد ـ الأناضول-

الخلاف بين الزوجين قد يكون مجرد ملاسنة، وربما تتطور إلى شجار بالأيدي، وتنتهي بالطلاق في أسوء الحالات، لكن هذه المرة وصل الخلاف إلى النيابة عندما اتهم مصري زوجته بأنها “إخوانية” وتحرض على “الإرهاب”.
وتقدّم “أحمد فتحي عبد الحميد الغرباوي”، ببلاغ إلي نيابة أمن الدولة العليا، أمس الأربعاء، ضد زوجته “أسماء . ف”، المدرس المساعد بإحدى كليات الطب، متهمًا إياها بأنها تنتمى لجماعة الإخوان المسلمين.
من جانبه، قال سمير صبري محامي الغرباوي لوكالة الأناضول عبر الهاتف، إن “النيابة أمرت بفتح التحقيق في البلاغ المقدم، ومن المقرر أن تستدعي الزوجة خلال الأيام القادمة للتحقيق معها في التهم الموجهة إليها”.
وبحسب البلاغ، الذي حمل رقم 1611 لسنة 2014، قال الغرباوي إن “ميول زوجته أسماء الإخوانية انكشفت منذ تولى مرسي (الرئيس المعزول محمد مرسي) حكمه، وكشفت عن وجهها القبيح كونها أحد أعضاء الجماعة الإرهابية”.
وأضاف: “فور سقوط حكم الفاشية والديكتاتورية بدأت تتصل بأعضاء الجماعة الإرهابية وبدأ يسند إليها مهام، وسافرت إلى العاصمة البريطانية لندن في 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013، ثم سافرت مرة أخرى بتاريخ 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013 إلى برلين”.
وأوضح أنه “اشتدت حدة الخلاف بينه وبين زوجته بعد أن رفض المثول إلى طلباتها بالموافقة على انضمامه للجماعة الإرهابية”، كما اتهم الغرباوي زوجته بأنها “تحرض طلاب الجماعة الإرهابية على التظاهر، من خلال دعوتهم وحشدهم في الجامعة”، وفق البلاغ.
وأرفق الزوج في بلاغه “صورة لها وهي تشير بعلامة رابعة، وخلفها ساعة (بيج بن) بلندن”.
وطالب الزوج بـ”اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الزوجة لكونها منضمة إلى إحدى الجماعات الإرهابية وهي جماعة الإخوان ومحرضة للطلاب على التظاهر والتخريب مستغلة في ذلك وظيفتها كمعيدة (مدرس مساعد) بالجامعة”.
وأعلنت الحكومة المصرية، في 26 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، جماعة الإخوان “إرهابية” وجميع أنشطتها “محظورة” واتهمتها بتنفيذ التفجير الذي استهدف مبنى مديرية أمن محافظة الدقهلية شمالي البلاد أمس، وأسفر عن مقتل 16 شخصا وإصابة العشرات، وذلك قبل نحو 3 أسابيع من الاستفتاء على مشروع الدستور المعدل المقرر يومي 14 و15 يناير/ كانون الثاني المقبل.

Print Friendly, PDF & Email

13 تعليقات

  1. هاهم رجال السيسي يتبعون الرذيلة و يبتعدون عن الفضيلة

  2. إذا كان جميع الأزواج بهذا المستوى فلابد من بناء سجون إضافية .

  3. انا لا اتخيل انه يوجد رجل فى العالم كله بهذا الخساسه وقلت الاصل والخيانه والحقاره مثل هذا الرجل هذا ليس فيه لا من قريب اوبعيد شئ من الرجوله او الكرامه معدوم الضمير والانسانيه حقير خائن اكثر من السيسى نفسه ان شاء الله ربنا هيوريه الذل والاهانه والانتقام لان لم يراعى القوارير خيركم خيركم لاهله

  4. والله هذا الزوج مايستاهل جزمتها لانه جاهل وعبيط وخائن ولا يمت للرجوله بائ صفه وهيندم على ذلك وربنا ان شاء الله هيوريه الذل والهوان ان كان ذلك صدر منه فعلا

  5. هذه هي ثقافة الاخوان اللعن والسب والتكفير للاخر لذلك فان الله اخذ منكم كل شي بعد ان ارانا فيكم ايه

  6. فرقو الشعب إلى إرهابي وخائن ووطني.وبين الزوج وزوجته وقريبا بين الابن والوالد .وفي الأخير الكل يسجن والعسكر يتربع على العرش بدون شعب

  7. Thats what I call a sick husband and i’m sure his problem with his wife is not what he’s accusing her off,it sound like he’s trying to destroy her for personal reasons .he should divorce her since he don’t want her involved with the muslim brothers hood thats if she is involved in first place,this idiot forgot his most important job which is to protect his family not to destroy them, how is he going to explain to his children about what he did?on the other hand weird news lately have been coming out of Egypt,only in Egypt where the law try to seperate between love ones by incoureging people to spy on each other

  8. هذه المراة العاق فضلت انتماءها للاخوان اكثر من انتمائها لزوجها لذلك فهي نشزت .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here