مصالحة في اربد الاردنية بين سليم ونضال البطاينة

 عمان- راي اليوم – خاص

شهدت ضواحي مدينة اربد شمالي الاردن مصالحة عائلية بين قطبين من ابناء عشيرة البطاينة وهما المعارض والبرلماني السابق سليم البطاينة ووزير العمل الحالي نضال البطاينة.

 وشارك العشرات من الوجهاء والضيوف في الجلسة المخصصة للمصالحة بعد خلافات بين الجانبين.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here