مصادر مطلعة لـ”بلومبرج”: بوتين يسعى إلى توسيع صلاحياته الدستورية بعد انتهاء مدة رئاسته لروسيا

 

موسكو ـ (د ب ا) قالت مصادر روسية مطلعة إن الكرملين يدرس تغيير النظام الانتخابي فى محاولة لتأمين السيطرة على مجلس النواب/الدوما/ فى انتخابات عام 2021 وسط تراجع شعبية حزب روسيا المتحدة الحاكم.

وقال مصدران مقربان من الكرملين وعضو بالحزب الحاكم لوكالة أنباء بلومبرج للأنباء إن إحكام السيطرة على (الدوما) سوف يفسح المجال أمام بوتين للمناورة، وربما يسمح له بتبادل الأدوار لتولي السلطة كرئيس للحزب الحاكم ورئيس للوزراء مع التمتع بسلطة دستورية واسعة على حساب مؤسسة الرئاسة.

وأعلن ديمترى بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين في روسيا اليوم الأربعاء أن الاقتراح الخاص بإجراء تعديلات دستورية تسمح للبرلمان بأن يكون له رأي في تشكيل الحكومة هو “موضوع محل نقاش”.

وقال بيسكوف في تصريحات للصحفيين نقلتها وكالة بلومبرج اليوم إن هذا الاقتراح حظي بـ”استجابة واسعة النطاق”.

وأشارت بلومبرج إلى أنه ينبغي على بوتين ترك منصبه فى عام 2024 كرئيس لروسيا لتجنب انتهاك حظر دستوري يقضي بعدم شغل الرئيس منصبه لأكثر من فترتين متعاقبتين، وبينما استبعد بوتين من قبل تغيير الدستور بما يتيح له البقاء في السلطة، إلا أن المستشارين يبحثون عن وسيلة لإطالة أمد استمراره في سدة الحكم.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here