مصادر اعلامية: حدث رسمي مرتقب بين العاهل السعودي ومسؤول مغربي في القمة العربية الأوروبية بمصر هو الأول منذ الأزمة الأخيرة بين البلدين

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

يرتقب أن يجمع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز أول حدث رسمي مع مسؤول مغربي منذ الأزمة الأخيرة بين البلدين، في القمة العربية الأوروبية في شرم الشيخ المصرية.

ويترأس رئيس الحكومة المغربي سعد الدين العثماني، وفد بلاده في أعمال القمة العربية الأوروبية الأولى، التي تنطق في منتجع شرم الشيخ المصري غدا الأحد، وذلك بتكليف ملكي.

ونقلت وكالة المغرب العربي للأنباء الرسمية، عن رئاسة الحكومة المغربية، اليوم السبت، أن العاهل المغربي محمد السادس كلف رئيس الحكومة سعد الدين العثماني بالتوجه إلى شرم الشيخ بمصر حيث سيترأس الوفد المغربي المشارك في أعمال القمة.

وأشار بيان عن رئاسة الحكومة إلى “أنه من المنتظر أن يشارك في أعمال القمة، التي تتواصل على مدى يومين، إلى جانب عدد من رؤساء الدول والحكومات العربية، عددا من زعماء دول الاتحاد الأوروبي”.

كما يحضر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، الذي غادر المملكة اليوم، متوجها إلى شرم الشيخ للقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قبل أن يترأس وفد المملكة في قمة جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي التي تنطلق غدا الأحد لمدة يومين.

ويعتبر هذا أول التقاء سعودي مغربي، وفق ما أوردته وكالة “سبوتنيك” الروسية، وذلك منذ الأزمة الأخيرة على خلفية انسحاب المغرب من التحالف الذي تقوده السعودية، في الحرب الدائرة باليمن.

وقام المغرب بمقاطعة اجتماعات التحالف ردا على تصويت السعودية لصالح الملف الثلاثي بين أمريكا وكندا والمكسيك، ضد ترشحه لاحتضان فعاليات كأس العالم، وهو التوتر الذي شهد تطورا في الأيام الأخيرة عقب تصريح لوزير خارجية المغرب ناصر بوريطة لقناة “الجزيرة” القطرية بشأن “تغيير” طبيعة المشاركة المغربية في التحالف العربي السعودي، تبع ذلك استدعاء المغرب سفيره في السعودية غداة بث قناة سعودية تقريرا عن جبهة البوليساريو اعتبرت الرباط أنه يمسه بمجالها الترابي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here