مصادر ااسرائيلية رفيعة: خطاب رئيس الموساد الـ”نادر” هو رسالةً بأنّ إسرائيل ستُهاجِم إيران بدون أمريكا والخطاب صيغ وكُتِب بتدّخلٍ مُباشرٍ من نتنياهو

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

رأى مُحلِّل الشؤون العسكريّة، رون بن يشاي، في موقع (YNET) الإخباريّ-العبريّ، أنّه نادرًا ما يلقي رئيس الموساد خطابًا علنيًا ويتحدث فيه عن الأمور بإسهاب وانفتاح، وبالقدر الذي فعله رئيس الموساد الحالي يوسي كوهين في مؤتمر هرتسليا، لافتًا إلى أنّه من الواضح تمامًا أن هذا الخطاب كُتب وصيغ ليس فقط بموافقة رئيس كوهين بنيامين نتنياهو، بل يمكن الافتراض أن رئيس الحكومة تدخّل في وضع مضمون الخطاب وحجم التفصيلات والمعلومات التي قدمها رئيس الموساد في كلامه.

وتابع: أشار كوهين إلى أننا مسؤولون عن منع إيران من الحصول على سلاحٍ نوويٍّ، ومن الواضح تمامًا أن الهدف الأول والمركزي للخطاب هو ردع إيران، ويُمكِن الافتراض أنّ هناك علاقة بين الخطاب والهجوم في سورية المنسوب إلى إسرائيل قبل ساعات منه، وأيضًا علاقة بتاريخ 1 تموز (يوليو)، الموعد الذي أعلنه الإيرانيون مسبقًا للبدء بتخصيب كميات من اليورانيوم أكبر من تلك التي يُسمح لهم بالاحتفاظ بها بحسب الاتفاق النوويّ، كما أكّد.

وأوضح أنّ إيران لم تتخلّ عن جهودها لإقامة جبهة إضافية ضد إسرائيل في سورية، ولم تتخلّ عن تطوير مشروعها النووي العسكري، ولا عن الإرهاب، ولقد تجلى هذا كله في الأيام الأخيرة، وخطاب رئيس الموساد هو فعليًا الرد الإسرائيلي الاستراتيجيّ الذي يستهدف ردع طهران من خلال تذكيرها بحقيقة أنّ الاستخبارات الإسرائيلية تعرف ماذا تفعل إيران خفية في الماضي، وتعرف أكاذيبها، وماذا تفعل اليوم، كما زعم.

العنصر الثاني في الخطاب الذي يهدف إلى ردع الإيرانيين، برأي المُحلِّل، كان الجملة البسيطة التي قالها رئيس الموساد إنّ إسرائيل لن تسمح لإيران بالحصول على سلاح نووي، ولقد فعل ذلك بواسطة صيغة لمّح فيها إلى أنه حتى إذا لم تشارك الولايات المتحدة إسرائيل في عملية عسكرية ضد إيران، فإنّ إسرائيل ستتحرك ضد النووي الإيراني بقواها الذاتية وبوسائل متعددة، على حدّ تعبير المصادر التي اعتمد عليها.

وأردف المُحلِّل أنّه بالإمكان أنْ نشعر بأنّ كوهين حاول في خطابه، بصورة غير مباشرة لكن واضحة، تعديل الانطباع المائع الذي تركه سلوك ترامب الضعيف حيال الاستفزازات الإيرانية في الخليج، وما شجع الإيرانيين هو إلغاء الهجوم الأمريكي ردًا على إسقاط طائرة التجسس، ويرون في الخطوة دليلاً على ضعف. يوسي كوهين، كما قلنا، حاول أن يعدّل ذلك. وأوضح أيضاً ما حاول الأميركيون طمسه، وهو أن الإيرانيين هم الذين هاجموا ناقلات النفط التي كانت تعبر بالقرب من مضيق هرمز، كما قال.

وأردف المُحلّل: المعلومات التي قدمها بشأن سرقة الأرشيف النووي الإيراني من تحت أنف الحرس الثوري غرضها تذكير النظام الإيراني بأنّ لإسرائيل أرصدة في طهران يمكن استخدامها عند الحاجة من أجل زعزعة نظام آيات الله، ولم يُخفِ كوهين تفاخره بهذه العملية، وكان واضحًا أنه يعتبرها، وعن حق، من أكبر إنجازات الموساد وأي جهاز آخر يمكن أنْ يحققه، طبقًا لمزاعمه.

ولفت إلى أنّ ثمة هدف آخر لخطاب كوهين هو الرفع من مستوى إنجازات رئيس الحكومة ووزير الأمن نتنياهو في مجاليْ الأمن والعلاقات الخارجية، وبصفته رئيسًا للموساد يتحدث عن “أطراف أُخرى في المنطقة مستعدة للتعاون”، وعن القدرة على أن نكون حليفاً وفيًا للولايات المتحدة، وفي الوقت عينه إجراء حوار مع الكرملين، هو فعليًا يقول ما يريد نتنياهو أنْ يقوله، لكنّه قد يُتهم باستغلال المعلومات ومكانته في موضوعات الأمن من أجل أغراض المعركة الانتخابية، كما قال.

وتابع المُحلِّل في تحليله، الذي نقلته للعربيّة (مؤسسة الدراسات الفلسطينيّة) في بيروت، تابع أنّه يمكن التقدير أيضًا أنّه من الأفضل لرئيس الحكومة أنْ يعرض كوهين الإنجازات التي يعرف الجميع أن لنتنياهو دورًا كبيرًا في تحقيقها، أيْ أنْ يترك الآخرين يقولون الأمور كي لا يظهر أنّه يتفاخر بنفسه، والهدف الثالث لخطاب كوهين هو الكشف أمام الجمهور الإسرائيليّ بعضًا من العمل الضخم للموساد، بحسب تعبيره.

ومضى قائلاً: لقد بدا الخطاب كحملة علاقات عامة للموساد ولرئيسه، لكن هذا مشروع، ويمكن بالتأكيد تصديق كوهين عندما يقول إنّه فخور بعمل النساء والرجال الذين يعملون تحت إمرته وبعمله هو نفسه. هذا العمل الذي لا يركز فقط على تحقيق أكبر قدر من الأمن لمواطني إسرائيل، بل أيضًا على العمل الأخلاقي والجماعي الذي يجعل المجتمع الإسرائيلي يستحق الجهود التي يوظفها نساء ورجال مجهولون من أجل ضمان وجوده وقيمه، كما زعم.

واختتم قائلاً إنّه لا شك في أن هذا الجزء من الخطاب يهدف إلى مساعدة الموساد في تجنيد ألمع وأفضل العناصر التي يحتاج إليها في العصر السيبراني والذكاء الاصطناعيّ، على حدّ زعمه.

Print Friendly, PDF & Email

18 تعليقات

  1. قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:( اذا رأيت دولة رافضية في العراق فاعلم أن الرافضة قد تعاونوا مع اليهود )
    فإياك إياك أن تغتر بهذه التمثيليات متفقون بينهم متفقون بينهم للقضاء على الإسلام

  2. عندما تنتصر اسرائيل علئ حزب الله نقول في حينها تستطيع ان تحارب ايران اي شخص يستطيع ان يدمر العالم بالكلام فقط لكن في الحقيقة صمت مطلق رئيس الموساد يحاول ان يبيع بعض الاكاذيب للسعودية ودول الخليج حتئ تهرول لطلب الحماية بعد ان فشلت امريكا

  3. الحرب مع إيران لن تكون نزهة أبداً . وهذه المرة هناك الكثير من القيادة في إيران مستعدون للتضحية بأنفسهم في سبيل سحق العدو . وإيران تملك القذرات الذاتية للصمود وردع العدو وايذاءه .فكلام اعداءايران عن ضرب إيران مشكوك فيه تماما.

  4. حرب اليمن احد أهدافها تدريب السعودية والإمارات
    لدخول حرب على ايران
    فشلهم في هذه الحرب لم يشجع امريكا لتسليمهم المبادرة في حرب ضد ايران
    وجدوا ان شعب الخليج لا ينفعوا في كل شي حتى في حرب ضد ايران
    لا يعرفوا كيف يتخلصوا من النظام الإيراني فهم في قلق ان يفقدوا السيطرة على المنطقة بسببه
    يخافوا على المقاطعة 53 دولة الصهاينة كذالك من حرب عالمية تاكل الخضر واليابس
    هم في حيرة في امرهم
    كانوا يعتقدوا ان حرب الثمان سنوات تخلصم من هذه الحيرة
    لم ينفعهم صدام فارس العرب ولا الكيان الغاصب ولا حتى خادم الحرمين هم في حيرة

  5. و الله لو وضعت على رأس النتنياهو شماغا و ألبسته دشداشآ و شبشبآ لما ميزه مخلوق عن زعماء الأعراب…..نتن باهو الذي يسابق العجائز والأطفال الى الملجأ عندما يسمع بأن طائرة ورقية قادمة من غزه و لا يخرج حتى يأتين أربعة مجندات ويحملنه الى الخارج يهدد آيات الله و يتوعد و يرغي و يزبد مقلدآ الرجال الحقيقيين…لله درك ياشيخ عشيرة لقيطة بلفور الأمير بنجو النتن ياهوووو……هل تذكر يا نتن ماذا حصل لريغن عندما ؟رسل بطائراته الى آيات الله ؟؟؟…إذا نسيت فاعد القراءة و الكتابة مرة أخرى أراك لحنت……نصيجتي لك يا نتن أن تركز على فضائحك قبل الرحبل الى الغرفة التي سكنها إيهود أولمرت من قبلك

  6. الكيان الصهيوني يريد أن يثبت للامريكان انه حليف يمكن الاعتماد عليه.. في لي اليد الإيرانية المتشددة تجاه المشروع النووي الإيراني فهم يدعون انهم قاموا بسرقة
    الارشيف النووي الإيراني هو للتأكيد بانهم قادرون على شن الهجوم دون الاستعانة بالامريكان…
    لاشك ان لإسرائيل عملاء في مناطق ذات أهمية استراتيجية لا سيما في الدول التي تجاهر بعداء إسرائيل ففي إيران اعداد لا تحصى من اليهود وهم يجندون لخدمة إسرائيل وحمايتها من الأخطار..
    لا شك أن تقوية العلاقات بين الكيان ودول خليجية تجاهر بعدائها للمشروع الإيراني في المنطقة قد تجعل من الممكن قيام طائرات بالاغارة على مراكز الأبحاث والتخصيب كما فعلوا مع العراق…
    ولكن السؤال هل إيران الحذرة هي العراق.. بالتأكيد لا.. وفي اعتقادي انه لايمكن تجاهل قدرة الرد والرد الإيراني وبالتالي ستفكر إسرائيل الف مرة قبل القيام بأية مغامرة
    غير محسوبة العواقب

  7. لا تتمنوا لقاء العدو ان الكيان الصهيوني لا يستطيع ضرب ايران لانه يعلم العواقب الوخيمة لذلك وهو ان كان يستطيع ذلك لما انتظر وضرب المفاعل النووي العراقي شاهد على ذلك ولكن وجود قوة الردع للمحور الاسلامي العربي يمنع ذلك وهذا ما دفع الكيان الصهيوني لانشاء الناتو العربي بقيادة امريكا لضرب ايران والردع الذي مارسته ايران في وجه امريكا يفسر التراجع الامريكي عن الضربة ولكن ما نخشا ه ان تستخدم امريكا القنابل الذرية التكتيكية لضرب المفاعلات النووية الايرانية وانتشار الاشعاعات النووية من المواقع سيفسر بانه نتيجة للنشاطات النووية الايرانية ويؤكد وجهة النظر الصهيونية ويجبر ايران على الاستسلام ويضرب محور المقاومة وتنتهي كلمة لا في الشرق الاوسط وتتحكم القوة الصهيونية بقيادة الاعور الدجال بالمنطقة والعالم ويتحقق الحلم الصهيوني.(ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين)

  8. يا رب دمر روسيا وامريكا وايران المجوس ومن والاهم يا الله من المشركين اللهم عليك بهم فانهم لا يعجزونك يا الله

  9. اللهم اجعل باسهم بينهم شديد لعنه الله على امريكا واسرائيل و ايران المجوس ومن والاهم من الروس والصين وكل مله الكفر اللهم دمرهم اللهم اجعل الدائره عليهم لانهم كلهم واحد اللهم انتقم منهم يارب يا عزيز يا جبار

  10. اللهم اجعل باسهم بالشديد لعنه الله على امريكا واسرائيل و ايران المجوس ومن والاهم من الروس والصين وكل مله الكفر اللهم اجعل باسهم بينهم شديد اللهم دمرهم اللهم اجعل الدائره عليهم لانهم كلهم واحد اللهم انتقم منهم يارب يا عزيز يا جبار

  11. انا سعيد لان هناك اغبياء تحكم هذا الكيان الصهيوني
    والقيادات القادمة في الكيان سوف تكون ضعيفة وبلا اي خبرة وهذا شيء محسوب
    العرب عبيد واصحاب كلام فارغ وطحين
    ام الإيراني سوف يمحي هذا الكيان من الوجود في أسرع وقت يرتكب فيه هؤلاء الصهاينة اي حماقة .
    اذا حماس في شوية بالونات مع بنزين حرقوا ٢٠ بالمئة من الاراضي المغتصبة
    تخيل فتح ٤ جبهات على الكيان في نفس الوقت .
    على قول الاستاذ عبد الباري الأيام بيننا

  12. الكيان الصهيوني أجبن من أن ينفذ أي هجوم على إيران وزمن العربدة الأمريكية والصهيونية ولى إلى غير رجعة، النتن ياهو القذر يجتر ويقتبس من الخطابات العربية زمن الستينات، في النهاية هذا الكيان إلى زوال وقريبا

  13. على إيران أن تأخذ حذرها وما التهدئه من الامارات الا خدعه ومن المحتمل أن الامارات لديها كافة معلومات الهجوم الذي سيبداء من السعودية ومن جهات أخرى بعشرات الطائرات على إيران أن تكون مستعدة وان لا يقع لهم كما وقع للعراق .

  14. .
    — من عاشر القوم اربعون يوما صار منهم ،،، من يقرا الخبر يظن انه يقرا عن تصريح و تهديدات احد الانظمه العربيه.
    .
    .

  15. المهم هنا الجهوزية القصوى من أيران سواء هاجمت أسرائيل بمفردها أو بمساعدة أمريكا المهم أن تكون أيران جاهزة خلال دقائق بقصف البنى التحتية بدولة المسخ بالمئات من الصواريخ يوميا وقصف محطات الطاقة والمطارات العسكرية وقصف محطات تحلية المياه ومحطات توزيع الطاقة الكهربائية الرئيسية وقصف مخازن المؤن العسكرية وهذا يحتاج من ايران الى تصنيع 15 ألف صاروخ شهاب 3 ب ذو المدى 2000 كيلومتر وبرأس متفجر 650 كيلوجرام لوضع حد للكيان الصهيوني ويتم القصف من الأراضي الإيرانية والأراضي السورية في قصف موحد.

  16. لقد استمعت بالعبرية لكلمة يوسي كوهين رءييس الموساد في مؤتمر هيرتسيليا ولم افهم من كلمته ان اسراءيل يمكن ان تشن لوحدها حربا مباشرة ضد ايران وبتقديري ان واشنطن نفسها ستبتعد عن خيار كهذا بسبب ميزان القوى الاقليمي والدولي في هذه الاوقات

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here