مشهد كوميدي يسخر من دماء السوريين: أمل عرفة تحت القصف الافتراضي بعد سُخريتها من افتعال مشاهد قصف وركام وردم وادّعاء موت المُواطنين.. الفنانة اعتذرت وطالبت بحذفه.. إظهار التضليل الإعلامي والتّلاعب أم مُجرّد فكرة ووجهة نظر لا تُمثّل الواقع؟

 

 

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

سارعت الفنانة السوريّة أمل عرفة، إلى الاعتذار عبر صفحتها التواصليّة، وتحديداً بعدما تعرّضت لهجوم افتراضي واسع النطاق، بعد عرض حلقة لها في مسلسل كوميدي رمضاني يحمل اسم “كونتاك”، ظهرت فيها كما قال المُعترضون عليها ساخرةً من دماء السوريين، حيث ظهرت تطلب من المُسعف وضع بعض “البودرة” البيضاء على طفلها غير الميّت في المشهد لمُحاكاة غبار المبنى المُتساقط على الجُثث، مع بعض “الصلصة” الحمراء للإيحاء بالدماء.

المشهد، وكما رصدت “رأي اليوم” كان في مجمله سخربةً من بعض الفبركات التي ظهرت خلال الأزمة السوريّة، وتحديداً مشاهد افتعال الموت، وإظهار بعض العائلات التي توفّت جرّاء القصف السوري، وهي كانت ضمن مشاهد مُحاكاة للقصف الكيماوي، لاستجلاب عمل عسكري ضد الدولة السوريّة، وهذا لا يمنع بطبيعة الحال، وجود ضحايا سقطوا على يد القصف السوري والروسي، لكن العمل سخر كما رصدنا من هذا التضليل الواقع دوناً عن سواه، والذي قامت به مُنظّمة “القبّعات البيض” تحديداً، وتأثيرها السّلبي على مُجريات الأحداث.

الفنانة السوريّة المُلتزمة، سارعت للاعتذار، وأكّدت أن اللوحة كان قصدها رصد التلاعب، لا الاستهزاء من دماء السوريين، أو التعتيم، كما أكّدت أنّ اعتذارها هذا من دمشق، وليس من خارجها كما يفعل البعض، وطالبت بحذف الحلقة من الأساس، حفاظاً على مشاعر السوري أينما كان، ومهما كانت مواقفه، مُؤكّدةً أنها فقدت الكثير من عائلتها شهداء، وتعرف ماذا يعني الألم والفقد.

المُعارضة السوريّة بطبيعة الحال، لم تغفر للممثلة السوريّة المحسوبة على النظام والدولة السوريّة، وطالها ما طال من تشكيك، وسباب، وشتائم، كما تعالت أصوات بمُقاطعة أعمالها رغم الاعتذار، لكن أصوات الضفّة المُقابلة كانوا مع إظهار الحقيقة كيفما كانت، وكاتب اللوحة شادي كيوان اعتبر أنّ المشهد لوحة فنيّة، وليس بالضرورة أن تنقل الواقع بقدر ما تنقل فكرة، ووجهة نظر ليس إلا.

وبعد حالة التّعافي التي تشهدها الدولة السوريّة، عادت الدراما من الإنتاج السوري غير المُشترك، إلى تسليط الضوء على أزمة عمرها ثمانية سنوات، كان فيها ما كان من تضليل وتحريف، وتقول أصوات مُوالية لسورية النظام، أنّ من حق تلك الدراما أن تتحدّث اليوم، فالإعلام العربي الذي كان يحشد لإسقاط الحكومة السوريّة، ومُؤسّساتها، كان له الفصل والقول، لكن اليوم ربّما جاء وقت نقل الحقيقة أو وجهة النظر التي جرى تعتيمها خلال الأزمة، ومن حق كُل الأطراف بالنهاية التعريف بمأساتها، مُوالاةً كانوا أو مُعارضة، والحُكم للتّاريخ بالنّهاية.

View this post on Instagram

أعتذررررر لأي سوري فتحنا له جرحا أو ألماً بحلقة البارحة من مسلسل كونتاك . وصلتني رسائلكم .. وقرأتها .. ولن أنشرها ليس لما تحتويه من شتائم . بل لأنها من الواضح كم تحمل أوجاعاً وآلاماً لم أخلق للحظة كي أستهين بها. سبق وقلت ان كان دمي سيوقف النزيف على ارض بلادي ف أهلا بالموت. والآن وبعد سنوات أعيد ما قلت ومن دمشق وليس من خارجها . أكرر اعتذاري وأعيد قدم أصغر طفل سوري بسياسات الكون . ومن دمشق وليس خارجها . ولو أننا كممثلين عرفنا كيف سيتم مونتاج هذه اللوحة وربط الأحداث ببعضها سيكون على هذا الشكل لكنا طالبنا بعدم عرضها من الأساس . أعتقد أنه كان من حق الألم السوري أن تحذف هذه اللوحة جملةً وتفصيلاً حفاظاً على مشاعر السوري أينما كان وكيفما كانت مواقفه. عندما صورت هذه اللوحة كان المقصود بها البعض ممن تلاعبو بتزييف حقائق .. وليس الاستهزاء لثانية من الموت او من الفواجع التي ألمت بالكثيررررررر . أنا فقدت شهداء من عائلتي واعرف ما تعني هذه الكلمة . كان علينا أن نتروى أكثر قبل أن نقوم بتصويرها ( رغم انها ظرف توضع به الشخصيات) … أكرر اعتذاري بعد التوضيح . #أمل_عرفة

A post shared by Amal Arafa (@amal_arafa) on

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. فبركة الكيماوي وغيرها مؤكده بالأدله الساطعه وكان هدفها التضليل وادانة الدوله السوريه وكلنا يتذكر احتفالات المعارضه وابتهاجهم في كل مره كانت تقصف فيها سوريا من قبل اسرائيل ان مجرد الانتساب الى صف مايسمى معارضه هو عار

  2. الى “انشر”،
    أسالك بربك ….. أين 800 عنصر من الخوذات البيض الان و كيف غادروا سوريا و من سهل لهم الهروب ؟

  3. الى انشر ،،،،
    الاعلام الخليجي وخاصة السعودي والإماراتي والبحريني والقطري يكذب في كل اخباره عن سورية وكل الأفلام المفبركة عن البراميل المتفجرة اكثر من ٩٠٪؜ منها تلفيق وكذب لكن هل تعلم ماذا كانت تفعل جماعة الخوذ البيض التي تمولها دويلات الخليج ياسيد منشار ؟؟؟! ابحث في اليوتيوب وسترى الجرائم الفظيعة التي ارتكبتها الجماعات الارهابية المتطرفة بحق السوريين هذه الجماعات الارهابية المدعومة من السعودية ومن قطر والذين كانو يذهبون للعلاج في مشافي الاحتلال الصهيوني انهم عار على جبين حكام الخليج الذين ينفذون اوامر امريكا بحذافيرها لكن تأكد انه ارهابهم سيرتد عليهم أضعافا مصاعفة انها سنة الحياة او دورة الحياة ستدور الدوائر عليهم وان غدا لناظره قريب

  4. كذبتي ولكن لاعليك لوم فانتي تعيشين بين فكي الأسد ان لم تكن معي فأنت علي السوريون تحطمت امالهم ياامل ولَم يعودو مهتمين بأعمالكم التليفزيونية لأنهم شاهدو على ارض الواقع قصة كتبت بدماء اطفالهم واخوانهم وعشيرتهم لم تعد ترهاتكم تعنيهم لقد عاشو القصة الحقيقية بأنفسهم تحت الركام والبراميل المتفجرة وانتي لكي اعمالك المضحكة الكوميدية ونحن لنا مانراه على شاشات العالم من صورة مبكية

  5. كل القنوات الفضائية الخليجية وخاصة التابعة لال سعود ولقطر كانت تُفبرك في أفلام الحرب في سورية لصالح المعارضة المسلحة ولقد استقال العديد من المذيعين والمذيعات من قنوات العربية والجزيرة بسبب هذا التلفيق ومنهم جمانة نمور ولونا الشبل ولينا زهر الذين وليلى الشخلي والمذيع التونسي غسان بن جدو وغيرهم
    تحية للفنانة السورية المبدعة أمل عرفة ومبارك عليكم وعلينا انتصار سورية على الاٍرهاب الوهابي انتصاركم هو انتصار لكل العرب على الصهيونية وأدواتها في جزيرتنا العربية المحتلة

  6. من هي هذه المعارضة السورية الخائنة التي ارتمت اداة طيعة تحت اقدام التركي والاميركي والاسرائيلي حتى تغفر او لا تغفر؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here