مشرع أمريكي: “تقرير مولر” به أدلة ارتكاب ترامب جرائم تستدعي عزله

مصطفى كامل/الأناضول

قال جيري نادلر، رئيس اللجنة القضائية بمجلس النواب الأمريكي، إن تقرير المحقق روبرت مولر بشأن التدخل الروسي في رئاسيات 2016، يتضمن أدلة على ارتكاب الرئيس دونالد ترامب جرائم تستدعي عزله من منصبه.

وأضاف نادلر في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز، الأحد: “تقرير مولر يتضمن أدلة جوهرية على ارتكاب ترامب لجرائم ومخالفات كبرى، وعلينا أن نسمح بتقديم هذه الحقائق للشعب الأمريكي ثم نحدد بعد ذلك من أين سنبدأ”.

وتابع: “يجب محاسبة هذه الإدارة ، ولا رئيس فوق المحاسبة”.

ولم يشر نادلر إلى طبيعة “المخالفات والجرائم” التي نسبها إلى ترامب.

وكانت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، قالت الشهر الماضي ،إن مجلسها سيتخذ إجراءات لعزل ترامب، إذا أثبت التحقيق الذي يجريه الديمقراطيون “تورطه في تقصير كبير”.

ويجري المجلس تحقيقا حول ما إن كان ترامب سعى لعرقلة العدالة في سياق تحقيق روبرت مولر، حول علاقة حملته الانتخابية مع روسيا، خلال رئاسيات 2016 التي أوصلته إلى البيت الأبيض.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” المحلية عن بيلوسي قولها إنّ “الأمر لا علاقة له بالاختلافات السياسية أو الانتماءات الحزبية، بل يتعلق بحب الوطن”.

وتابعت بيلوسي، في تصريحات إعلامية، أن التحقيق الذي يجريه مجلس النواب “يكشف كل يوم عن جديد”، مضيفة أن مجلسها “على استعداد لفتح جلسات استماع بشأن عزل الرئيس في حالة إثبات تورطه بتقصير كبير”.

ومطلع يونيو/ حزيران الجاري، أظهر استطلاع رأي أجرته شبكة “سي أن إن” الأمريكية، زيادة كبيرة في تأييد الديمقراطيين لعزل ترامب، مقابل معارضة غالبية الأمريكيين لهذا الاحتمال.

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، فإن عزل الرئيس يحتاج إلى أغلبية الأصوات في مجلسي النواب والشيوخ.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here