مشاعر متناقضة لمدرب الريال الجديد بعد إقالته من تدريب إسبانيا

سان بطرسبرغ- (د ب أ): شدد جولين لوبيتيجي، المدرب الجديد لفريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، الخميس، على أن إقالته من تدريب المنتخب الإسباني أمس الأربعاء كان أحد أتعس أيام حياته.

بعد إعلان الفريق الملكي تعيين لوبيتيجي مدربا له خلفا للفرنسي زين الدين زيدان الثلاثاء، قرر اتحاد الكرة الإسباني إقالة لوبيتيجي من تدريب منتخب إسبانيا عشية افتتاح مونديال روسيا 2018.

صرح لوبيتيجي، خلال تقديمه لوسائل الإعلام الخميس كمدرب جديد للريال، بأنه سعيد بتولي مسؤولية الفريق الأبيض، مشيرا إلى أنه يسعى للتتويج بجميع الألقاب الممكنة.

قال لوبيتيجي “كان يوم أمس ربما أتعس أيام حياتي، بعد وفاة والدتي، ولكن اليوم هو الأسعد”.

أضاف المدرب الإسباني “إنه يوم عاطفي، أشكر رئيس النادي (فلورينتينو بيريز)، وأشكر ريال مدريد، لثقتهم بي. إن هذه المسؤولية تجعلني أشعر بكثير من الفخر”.

من جانبه، قال بيريز إن الريال اعلن تعيين لوبيتيجي قبل بدء المونديال، لأن النادي كان يريد أن يتسم بالشفافية، ولكي يتم تجنب تسريب الخبر خلال البطولة.

وقال بيريز للوبيتيجي “ينبغي عليك أن تشعر بمشاعر متناقضة، فلديك حلمان، الفوز بكأس العالم، وتولي تدريب ريال مدريد، وهما حلمان متوافقان تماما”.

أوضح بيريز “أردنا أن تتمم هذا الاتفاق سريعا قبل كأس العالم، لتوفير الشفافية وتفادي أي تكهنات أوشائعات”.

وحل لوبيتيجي (51 عاما) بديلا لزيدان، الذي استقال من تدريب الريال بعد أيام فقط من فوزه ببطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي الشهر الماضي.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here