مسيرة وطنية حاشدة في العاصمة الرباط لدعم حراك الريف والمطالبة بالافراج عن المعتقلين في تحدي لاتهام الحكومة لها بعدم حصولها على التصريح

44455

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

تلبية لدعوة أطلقت على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، حج الآلاف، الاحد، الى الرباط للمشاركة في المسيرة الوطنية الداعمة لحراك الريف، على اثر الاعتقالات التي تشنها السلطات في أوساط المحتجين والناشطين خاصة في مدينة الحسيمة التي تقول بعض الأرقام أن عدد الاعتقالات فيها تجاوزت المئة.

وكما كان متوقعا، انطلقت زوال الاحد مسيرة حاشدة من وسط العاصمة قدر متتبعون عدد المشاركين فيها بعشرات الالاف من مواطنين وفعاليات مدنية من مختلف التيارات السياسية والحقوقية المغربية.

وردد المتظاهرون شعارات مناوئة لحملة الاعتقالات الواسعة المستمرة في حق ناشطي ما بات يعرف ب”الحراك الشعبي في الريف” وطالبوا بالافراج عن الموقوفين.

وانطلقت المسيرة من منطقة باب الاحد القريبة من البرلمان دون أي اعتراض من السلطات على الرغم من تصريحات المتحدث باسم الحكومة مصطفى الخلفي بأن مسيرة الاحد غير مرخصة.

ودعا الى المسيرة نشطاء متضامون مع الاحتجاجات الشعبية المطالبة بالتنمية والحقوق الاجتماعية في الريف، وأعلنت تيارات سياسية من أقصى اليسار كأحزاب تحالف فدرالية اليسار وحزب النهج الديمقراطي الشيوعي الى جانب حماعة العدل والاحسان الاسلامية والجمعية المغربية لحقوق الانسان.

وكان في مقدمة المشاركين في المسيرة، والد ناصر الزفزافي القائد الميداني لحراك الريف، خلف لافتة كبيرة حملت صور المعتقلين على اثر التطورات الاخيرة.

ووصفت المسيرة بالتاريخية نظرا للأعداد الهائلة المشاركة رغم تزامنها مع موجة الحرارة المفرطة التي تجتاح المغرب هذه الايام وشهر الصوم، كما عرفت مشاركة نسائية وازنة ضمت أصواتها للمطالبين بانهاء عهد “الحكرة” والتهميش و”القمع” واقرار الديمقراطية واحترام الحرية والكرامة.

وفي هذا الصدد، قالت أمينة العمل النسائي بجماعة العدل والإحسان، حبيبة الحمداوي، للموقع الرسمي للجماعة أن مشاركة المرأة في المسيرة “تعبير عن وقوفها إلى جانب الرجل المغربي لرفع المطالب ذاتها” مضيفة ان هذا يؤكد دور المرأة في مناصرة قضايا الشعب.

وأكدت أن مشاركتهم في المسيرة تهدف الى توجيه رسالة “للمخزن، بأن أساليبه القمعية والاستهتار بالمواطن لن تزيد الوضع الا تأزيما”.

وحملت التظاهرة شعارين مركزيين هما “أطلقوا سراح المعتقلين” و”وطن واحد شعب واحد ضد الحكىة والظلم”.

ويشار الى ان السلطات قامت، مساء السبت، باعتقال الناشط البارز في الحراك المرتضى إعمراشن المعروف بانتقاده لناصر الزفزافي.

وكان الناشط قبل اعتقاله بساعات قال في تصريح أنه “لا يريد تدخل لا الملك ولا غيره” وأنه يرجو تدخل الشارع لحسم المعركة لصالح تحقيق المطالب والافراح عن كافة المعتقلين.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. المتظاهرون المغاربة ليسوا في حاجة لتصريح حكومة غير قادرة على تنمية البلاد.. المظاهرات القادمة سوف تكون من اجل اسقاط الحكومة والمطالبة بتغييرها واجراء انتخابات سابقة لأوانها.. هنا يستعيد الشعب حقه في الاختيار.. الحكومة الحالية هي حكومة رشحها شعب بن كيران.. واسقاطها واجب وطني.. الشعب المغربي سيستعيد المبادرة ويختار حكومة تمتله وتمثل تطلعاته في التنمية والاصلاح ولا تمت بصلة لفقهاء الظلام

  2. حراك في مستوى الرقي، انها رياح ربيع عربي سلمي اتية من الغرب العربي/الامازيغي.

  3. عندما تفلس دولة ما إقتصاديا و اجتماعيا ويصبح الفساد أحد مكوناتها الرئيسي فإن الإنفجار يصبح حتميا حثى وإن لم يكن اليوم فسيكون غدا ما هي إلا مسألة وقت ! زِد على دلك بأن الدولة المغربية ليس لها ما تقدمه للشعب لأنها أفلست بإتباع سياسة صندوق النقد الدولي.

  4. يدفع المغرب ثمن القانون الانتخابي الذي صمم لمنع ممثلين حقيقيين للشعب.
    المنتخبون الحاليون لا وزن لهم في الشارع.
    القوى الحقيقيه هي من يحرك الجماهير

  5. الى كل من كان يتهم اهل الريف بالانفصال و التطرف، نقول لهم بان اتهاماتكم للشرفاء كانت باطلة و هانحن امام مسيرة مليونية من قلب العاصمة الرباط رفعت فيها نفس الشعارات التي يرددها ابناء الريف منذ سبعة اشهر، من عدالة اجتماعية و محاربة الفساد و النهب و التوزيع العادل لثروات البلاد، فما على السلطات الا ان تستجيب لنداءات الشعب، فهذا ليس عيبا، فالعيب هو ان تتمادى في القمع و الاعتقالات و احتضان الفساد و المفسدين، فكلنا نحب هذا الوطن، لكن بشرط ان يتسع للجميع و ان يكون القانون فوق الجميع. فتحيى للجماهير الريفية و الحرية للمعتقلين وللقائد الزفزافي و عاش الريف و عاش الوطن.

  6. طبعة منقحه من الربيع العربي في ربيع عام ٢٠١٧ ، فهل سينجلي الليل وينكسر القيد بعد ظلام وقيود وبطش دولة المخزن؟. شعب المغرب هو الأقدر علي ذلك بعد تلك المعاناة الطويله ، ولن تستعصي عليهم هزيمة جلاديهم طالما الإقدام كان لهم ركابا.

  7. كل التضامن مع حراك اهلنا في مغربنا العربي السلمي والراقي. وامل ان يبقى المستعربة ديالنا مشغولين ببعضهم وان تبقى ايديهم مرفوعة عن الحراك المغربي.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here