مسيرة لمئات العمال في الرباط تطالب بزيادة الأجور

????????????????????????????????????????????????????????

الرباط / خالد مجدوب / الأناضول – شارك مئات العمال في مسيرة احتجاجية بالعاصمة المغربية الرباط، الأحد؛ للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية وزيادة أجورهم.

ومنذ أكثر من عامين، يشهد المغرب مناقشات بين الحكومة ونقابات عمالية؛ تهدف إلى تحسين أجور العاملين وأخرى مرتبطة بعمر التقاعد، لتتماشى مع ارتفاع تكاليف المعيشة في البلاد.

وشارك مئات الحقوقيين والسياسيين في المسيرة التي دعت إليها "نقابة الفيدرالية الديمقراطية للشغل" (مقربة من حزب الاتحاد الاشتراكي المشارك في الائتلاف الحكومي).

ورفع المحتجون خلال المسيرة، لافتات تطالب بزيادة الأجور، والعودة إلى الحوار الاجتماعي، وشعارات تطالب الحكومة بضرورة تحسين القدرة الشرائية للمواطنين.
وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، انسحبت 3 نقابات من الحوار الاجتماعي بسبب رفضهم عرضا حكوميا بزيادة 400 درهم (40 دولارا) في أجور الموظفين الصغار الذين يتلقون أقل من 5500 درهم (545 دولارا). وتكون تلك الزيادة مقسمة على 3 سنوات بزيادة قدرها 200 درهم للعام الأول و100 درهم (10 دولارات) للعام الثاني ومثلها للعام الثالث.
كان محمد يتيم، وزير الشغل والإدماج المهني المغربي، قال إن حكومة بلاده تأمل في توقيع اتفاق مع النقابات العمالية؛ بهدف التوصل إلى اتفاق بشأن الأجور، رغم فشل جولات مفاوضات سابقة.

واعتبر يتيم، في مقابلة سابقة مع الأناضول، أنه "ليس من مصلحة أي طرف أن يصل الحوار الاجتماعي إلى الباب المسدود لأن الجميع سيتضرر منه".

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here