مسيرة الشباب اصحاب العزيمة والمطالبين بالعمل في الاردن

د. محمد جميعان

    بالامس شاهدنا جميعا على فضائية المملكة ،اؤلئك الشباب القادمين من محافظة العقبة ،  الذين حملتهم العزيمة والاصرار على المطابة بحقوقهم وانصافهم بايجاد فرص عمل لهم ، في الوقت الذي تغرق اسواقنا وللاسف بالعمالة الوافده واللاجئين بمختلف جنسياتهم وصنوفهم ، يجدون فرصهم للعمل بسهولة على حساب شبابنا ، بل ليخرجوا بالمقابل ابناء الوطن من سوق العمل ، وهم  يرفعون الصوت ويتكبدون الصعاب للمطالبة بحقوقهم التي كفلها الدستور بفرص عمل حسب كفاءاتهم..

واليوم تزف لنا الاخبار كيف استطاع هؤلاء الرجال ان يحملوا همومهم باقتدار ، وليثبتوا انه عندما تتولد القناعات تتشكل معها القدرة على تكبد وتحمل الصعاب والتضحيات مهما بلغت ، ليلتحق بها المئآت بكل حماسة وسرور ..

  مسيرة شباب محافظة العقبة المطالبين بحقوقهم في العدل والعمل ورفضا للتهميش والتنفيعات..

   انهم يتحملون صنوف البرد القارص وما قل من الطعام ، ويقطعون مشيا على الاقدام ما ينوف عن 300 كم ..

صدق مسعاهم  شكل قناعات لدى الكثيرين من شباب المحافظات ليلتحقوا معهم بحماسة وتصميم وعزم ، وهم في طريقهم الى العاصمة عمان…

  فكرة ريادية لها ابعادها ودلالاتها ، لعلها تغير وتنجز مالم يستطع احد قبلهم على التغيير..

قلوبنا معكم ايها الأبناء وانتم اصبحتم للعزيمة والصبر والتصميم والنضال  عنوان..

كاتب اردني

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. حقائق لا بد من معرفتها:
    – منذ عدة عقود والعقبة إقليم له إدارتة الخاصة وتتفاخر سلطة إقليم العقبة أنها جذبت عشرات المليارات من الاستثمارات وبخاصة في قطاع السياحة والنقل والصناعة والكفيلة بالقضاء التام على البطالة في الاقليم.
    – العمالة الوافدة تجد عملا بسهولة في كل القطاعات الاقتصادية وتبلغ أجرة عامل المياومة ما بين 20 – 25 دينار وأحيانا 50 دينار، الامر الذي يعني أن الاردنيين لا يبحثون عن عمل عادي وإنما عن وظيفة مدير .
    – لم نسمع أي مبادرة من أبناء العقبة لتأسيس شركة لصيد الاسماك علما بأن المملكة تستورد الاسماك من الخارج بمئات الملايين سنويا وكان أحرى بسلطة إقليم العقبة بالعمل على تأسيس هذه الشركة الانتاجية.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here