مسيرات حاشِدة في المغرب وتونس رفضًا لصفقة العار وردًّا على المُطبّعين العرب مع دولة الاحتِلال الإسرائيلي العُنصري.. شكرًا لهؤلاء الشّرفاء الذين أعفونا من الرّد على وزير الخارجيّة المغربي الذي قال إنّه “لن يكون فِلسطينيًّا أكثر من الفِلسطينيين”

تظاهر آلاف المغاربة الأحد في العاصمة الرباط تنديدًا بصفقة العار، ولوّح المُتظاهرون بأعلامٍ فِلسطينيّة في مسيرةٍ وسط العاصمة وهُم يهتِفون عاشَت فِلسطين، وطالبوا بمُقاطعة البضائع الأمريكيّة، وأحرقوا علم دولة الاحتِلال، أمّا في تونس فنظّم الاتّحاد العام التونسيّ للشّغل عدّة مُظاهرات في عدّة مُدن تنديدًا بهذه الصّفقة، وفعل اليمنيّون الذين يُواجِهون حربًا ظالمةً الشّيء نفسه ونزَلوا بعشَرات الآلاف إلى الشّوارع.

هذه المُظاهرات الغاضبة هي الرّد الأكبر والأقوى على المُطبّعين العرب، والجِنرال عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة السوداني الذي تباهى بلِقاء بنيامين نِتنياهو في أوغندا، ووزير الخارجية المغربيّ ناصر بوريطة الذي قال “لا ينبغي أن نكون فِلسطينيين أكثر من الفِلسطينيين” وهو التّصريح الذي قُوبِل بالرّفض والاستِهجان من مُعظم الأشقّاء المغاربة الذين يَكنّون شُعورًا وطنيًّا عاليًا جدًّا تُجاه القضيّة الفِلسطينيّة ويَرفُضون كُل أنواع التّقارب مع دولة الاحتِلال العُنصري، ومُستعدّين بالتطوّع بالملايين للقِتال نُصرةً للأقصى وتحرير الأراضي العربيّة الإسلاميّة المحتلّة.

نحن نُطالب الوزير بوريطة أن يكون لا فِلسطينيًّا أكثر مِن الفِلسطينيين بل أكثر منهم وطنيّةً وتَمسُّكًا بحُقوقهم المشروعة، والدّفاع عن قضيّتهم العادلة، لأنّه يُمثّل شعبًا قدّم الشّهداء دِفاعًا عن القضيّة الفِلسطينيّة، ووقف دائمًا في خندقها، والمُظاهرة الضّخمة في الرباط هي الدّليل الأكبر، أحد الأدلّة على الإرْث المغربيّ النضاليّ المُشرّف خدمةً لقضايا الأمّة والعقيدة.

الشّعب الفِلسطيني يعيش تحت الاحتِلال العُنصريّ الغاصِب، ويُقاومه بكُل الطّرق والوسائل، وفجّر انتِفاضتين في أقل من عشر سنوات، وخاضَ أكثر من خمسة حُروب في مُواجهة “عُدوانات” الاحتِلال على قِطاع غزّة وحِصاره الخانِق المستمرّ حيث لا يَجِد أبناؤه الدّواء، ناهِيك عن الطّعام، والحدّ الأدنى من الحدّ الأدنى للخدمات الضروريّة، وصواريخه أرعَبَت الاحتِلال وأرسلت ملايين المذعورين إلى الملاجئ.

نعم يا سيّد بوريطة كُن مِثل الفِلسطينيين في دِفاعهم عن المقدّسات الإسلاميّة والمسيحيّة نيابةً عن كرامة الأمّة العربيّة، والعقيدة الإسلاميّة، وانظُر إلى الجُزء المُمتَلِئ المُقاوم من الكأس، وليس الجُزء الفارغ الذي يُمثّل سُلطة الخُنوع والإذعان المُنبَثِقة عن اتّفاقات أوسلو التي جاءت نتيجةً للخُذلان والضّغوط والحِصارات مِن قِبَل بعض الحُكومات العربيّة، وبأوامرٍ أمريكيّة إسرائيليّة.

من يُمثّل فِلسطين هُم رِجال المُقاومة الشّجعان في زمنِ الهوان والاستِسلام، وليس قادة التّطبيع وجُنود التّنسيق الأمنيّ، فكُن أكثر فِلسطينيّةً من هؤلاء الرّجال المُقاومين في رفض العُنصريّة الصهيونيّة والتغوّل الاستِيطاني، ونهب الحُقوق المشروعة، وعمليّات الإذلال والمَهانة أمام الحواجز الإسرائيليّة، ولا تُلطِّخ صورة الشّعب المغربي النّاصعة بمِثل هذهِ المواقف المُهينة.

شُكرًا من القلب لهؤلاء المغاربة الشّرفاء، نساءً ورجالًا، شبابًا وشُيوخًا، والذين ردّوا على وزير خارجيّتهم الذي خانه التّعبير، وأراد أن يُشوّه نِضالهم بمُيوله التطبيعيّة مع دولة الاحتِلال الغاضِب، من خِلال هذه المسيرة الكُبرى التي تُؤكِّد على أصالة هذا الشّعب، ووطنيّته ووقوفه في خندق الحق والعدالة، والشّكر مَوصولٌ أيضًا لكُل الأشقّاء التونسيين والجزائريين واليمنيين، وكُل مَن تظاهر ضِد صفقة العار هذه ووقف في الخندقِ الآخَر، خندق الانتِصار للمُقاومة في وجهِ الظّلم والطّغيان.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email

19 تعليقات

  1. قرأت تصريح وزير الخارجية كاملا ولم أقف عند “ويل للمصلين”… فلم أجد فيه أي تنازل عن الثوابت الفلسطينية.. الرجل ديبلوماسي كبير، حر في لغته الديبلوماسية … الرجل مكلف بالسياسة الخارجية لبلد محترم ومعروف بلباقته… ويتكلم عن رئيس دولة نختلف معه في قضايا وتجمعنا معه قضايا… أما الشعب مع مكوناته الحزبية وجمعياته له لغة أخرى يعبر عنها وهذا من حقه..

    هناك لغة أصحابها يرون أنفسهم أوصياء علي الآخرين، يريدونهم أن يتكلموا كما يتكلمون ، ويجلسوا كما يجلسون، ويفكروا كما يفكرون… وهم أقرب إلى الدكتاتوريات وحكم العسكر… يدافعون عنها، لكن يعيشون في لندن أو باريس، ولا يسمحوا لأنفسهم بالعيش في ليبيا أو سوريا أو عراق البعث أو جزائر بوتفليقة…

  2. نحييك يا AL NASHASHIBI
    علي أخلاقك واخلاصك وحبك للوطن العربي والاسلامي عامه…وفلسطين خاصه. بارك الله بكم

  3. لا شكر على واجب
    من باب الانسانية والاخوة والدين
    ان نساند اخواننا في فلسطين
    الشعوب المغاربية المغرب تونس الجزائر
    واعيدها الشعوب
    وليس من يمتلها
    هي مع الشعب الفلسطيني الصامد
    قلبا وجسدا وروحا
    نعم ياوزير الخارجية بوريطة
    سنكون اكتر فلسطينين من الفلسطينيين
    وسنرظع تاريخ فلسطين لاطفالنا
    وسندكر بجرائم بنو صهيون
    حتى لا ننسى
    كما نسي بوريطة
    مجازر الصهاينة
    حق الفلسطينيين مهما طال الزمن
    نحن شعب المغرب نقول لحكامنا وللمهرج ترامب
    لن نطبع ولن نستسلم
    فمهما كدب الصهاينة في المغرب وترويجهم لكدبة ان الفلسطيني باع بلده
    الفلسطيني لم يبع لا بحره ولا سمائه ولا جباله
    الاستيطان الصهيوني حصل بالقوة والتهجير والسلب والخيانة
    ونحن مع اصحاب الحق وليس اصحاب القوة
    الصهاينة يدفعون اموالا للصحافة المغربية حتى يصبح عادي ان نقول
    اسرائيل بدل العدوالصهيوني
    او ان لاتتكلم الصحافة المغربية على الحصار على غزة
    بنو صهيون بعد ان استوطنو فلسطين يريدون ان يستوطنو عقول المغاربة
    يروجون بان المغاربة ليسو عرب والامازيغ لا علاقة لهم بفلسطين
    حتى يعتزلو بالفلسطيني كالدئب بالشات
    هناك اختراق خطير في المجتمع المغربي للموساد
    وندكر ان من قتل بوجميع رئيس ومؤسس فرقة ناس الغيوان هم الموساد
    والمساهمين في قتل بن بركة

  4. و اعطوني جوازات المريخ فلن أتنازل عن ذره من تراب فلسطين…
    لو اعطوني العالم كله. فلن أتنازل. عن قطره من دم شهدا فلسطين
    لو اعطوني الملايين. فلن أتنازل عن غصن من أشجار فلسطين
    لو اعطوني قصور العالم كلها فلن أتنازل عن كوخي في ارضي فلسطين
    لو اعطوني حيوانات العالم كلها فلن أتنازل عن شعره من كلاب فلسطين الاوفيا المخلصين
    فلسطين انت الحياه. ولا حياه لي بدونك يا فلسطين..
    نعم انا مجنون فلسطين وهذا حقي. ولن يستطيع أحد أن يحرمني منه…
    فلسطين انت عقلي وجناني. ونبض حياتي…فلن أتنازل فلن أتنازل فلن أتنازل

  5. MEGALO CONGRATULATIONS FOR OUR NATIONS ….YES WE ARE ONE FAMILY NO POWER CAN MUZZLING OUR VOLITION ……. WE ARE ONE AS WE USED TO BE ……………THANKS FOR THIS DEEDS INDEED ….

  6. الشعوب العربيه باسرها مع القضيه الفلسطينيه بدون أي استثناء في المشرق والمغرب بغض النظر عن موقف الحكومات ” لكن اين هي مواقف السلطه الفلسطينيه المخزيه والتي لا تعبر الا عن أناس فقدوا كرامتهم ووطنهم من اجل منصب او بطاقة كبار الشخصيات التي يتمتعون بها مقابل خدماتهم للاحتلال !!!
    سلطنة عمان أصدرت طابع بريدي من اجمل مارايت يحمل علم فلسطين والقدس مع عبارة القدس عاصمة فلسطين كما اعلن وزير الخارجيه العماني بان دعوة السفيره العمانيه الي البيت الأبيض كانت بدون ذكر لاسباب الدعوه !!!
    اكرر ان جميع الشعوب العربيه قلبا وقالبا مع القضيه الفلسطينيه اتمني ان تكون سلطة عباس ولو لمره واحده مع القضيه الفلسطينيه دفاعهم ليس المقصود به سوي بقاؤهم متمتعين بالامتيازات التي توفرها لهم الاجهزه الامنيه الاسرائيليه لمنافع شخصيه !!!لماذا لا يوقفوا التنسيق الأمني رغم المطالبات من عدة مجالس فلسطينيه ؟؟؟وزير الخارجيه المغربي حين قال ذلك كان يقصد رجال السلطه الغير مهتمين ابدا بالقضيه لان من يعتبروا انفسهم زورا وبهتانا ممثلين للشعب الفلسطيني يرتكبون من الخطايا ضد القضيه اكثر مما ارتكبته إسرائيل نفسها فلنتوقف عن كيل الاتهامات للغير قبل ان يتم كنس هؤلاء الممثلين المنتفعين من استمرار الاحتلال لان بقاء الاحتلال هو بقاؤهم لخدمة الاحتلال !! هذه وظيفتهم الوحيده

  7. الشعب العربي الأصيل لا يقبل الذل والاستسلام
    ويرفض بيع المقدسات الاسلامية
    تحية الى المغرب الحبيب وتونس الحبيبة
    وعن كل شريف يدافع عن شرف الأمة العربية

  8. تعلمت معنى فلسطين قبل تعلم الابجدية اذ انني تعودت من صغري على سماع اغاني المجموعات الوطنية الملتزمة

    في بلادي ناس الغيوان – لمشاهب – جيل جيلالة – لرصاد – و السهام اغاني هؤلاء الصادحة لفلسطين نقشت في

    هوى فلسطين الى الابد مثل الفلسطينيين

    تحياتي من مراكش

  9. فعلا نشكر الاخوان في المغرب وتونس على هذه اللمسه الوطنيه فهذا يزيدنا في فلسطين تصميما ومقاومه. مع كل هذه الحركات المطبعه نرى ان العالم العربي لا يزال بخير

  10. ما قاله السيد “برويطة قد ينطبق في بعض الأحيان على الوضع الراهن في المغرب بحكم الملكية المطلقة و ناتج عن الضغوط الصهيونية والأميركية قصد تحويل الشعب إلى قطيع مُروَّضٍ وظيفته الطاعة والانضباط.
    لكن السلطة في فلسطين هي مؤسسة يسيرها مسؤولون بشرلا مُفوَّضون للحكم من طرف الإله معصومين من الآغلاط بل من طرف الشعب الفلسطيني وعليهم القيام بواجب تحريرفلسطين !!

  11. علينا ان نكون فلسطينيين اكثر من الفلسطينيين وما العيب نحن نشكر الله ان جعل للامة العربية والإسلامية قضية بل للعالم الحر قضية بعد ما سرق الشياطين كل أحلامنا وقضايانا قضية القدس هي القضية العالمية وليست قضية فلسطين وحده وهذه القضية هي التي عرت الحكام الطغات المتصهينون وكشفت عورات الأنظمة العربية وغير العربية بل وحتى الأوروبية المنافقة ، لا يمكنن ان نسترجع القدس إلا بالتوجه للعملاء الحكام وإسقاطهم لان قضية القدس. هي التي ستوقع بهم .

  12. فلسطين أيضا هي عكا وحيفا ويافا واللد والرمله. و. و و و و و و
    في ليس للمساومة أو للتنازل أو للبيع. أو للتقاسم..فهي بحاجه الي التحرير الفعلي وليس الوهمي
    فهي بحاجه الي العمل العسكري المحنك العربي والسلامي عامه والفلسطيني خاصه…

  13. نشكر جميع الشعوب العربيه والإسلامية. علي قول الحق.
    فهي عنصر حياتنا. ونضالنا. ونايف علي جميع. الحكومات العربيه التي. تفضل العيش الذليل مقابل البقا علي كرسي الخيانه والعمالة
    نناشد الشعوب الابيه بقلع. كل القواعد الاستعمارية التي تشكل مصدر دمارنا. وتخلفنا…وسلب. خيرات بلادنا. فلترحل فلترحل. فليس هناك داعي بوجودها سوي المذلة..
    نعم شعوبنا. هي عباره عن أسرتنا جميعا. لهذا الوطن..
    فلن نركع. ما دام لنا عقل حكيم مفكر. وقلب طاهر شريف عفيف. يحب المواطن والوطن معا
    كل الشكر والامتنان للشعوب. وخزي وعار للانظمه العميلة الخسيسه

  14. فلسطين ياقوتة التاج
    فلسطين قبة الصخرة .
    فلسطين القدس
    فلسطين الأقصى
    فلسطين كنيسة القيامة
    فلسطين هي العرض و الشرف
    لو ضاعت ما بقي شيء
    فلتحيا فلسطين حرة أبية و لو فقط في قلوبنا و هو أضعف الإيمان.
    فلسطين هي كل شيء.
    و من ينسى فلسطين أو يتناساها هو لاشيء
    نعلم أن هده التظاهرات و هده الشعارات و هده الهبات غير قادرة ، أقله حاليا، على تحرير القدس.
    لكن هده التظاهرات تحافظ على الحضور و الوجود الفلسطيني في الوجدان والكيان والضمير العربي و الإسلامي .
    هده التظاهرات هي الرابط بين أجيال عاصرت القضية و أجيال صاعدة و التي قد تضيع نتيجة الهجمة المعادية.
    هده التظاهرات هي دواء لحصص الكي الدي يمارس يوميا في الإعلام المعادي لمحو القضية الفلسطينية من الضمير الإنساني جميعا والإسلامي و العربي على وجه الخصوص.
    هده التظاهرات هي الإجابة الشعبية التي تصدح بفشل جميع المخططات السابقة التي حاولت طمس القضية و لصفعة العار .
    هده التظاهرات هي الدرب الدي يتلمسه أبناؤنا و هي النوى الدي ينبعت من الظلام لينير للاجيال الصاعدة طريق القضية .
    ولتحيا القضية

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here