مسودة الاجندة الاستراتيجية للاتحاد الأوروبي تظهر التركيز على حماية المواطنين بالتزامن مع تعزيز الاقتصاد

بروكسل  (د ب )- أظهرت مسودة الأجندة الاستراتيجية للاتحاد الأوروبي حتى عام 2024 التي أطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) سعى الاتحاد لحماية مواطنيه بالتزامن مع تعزيز الاقتصاد ومكافحة التغير المناخي وتعزيز الدور العالمي للكتلة.

وتحدد المسودة أولويات المفوضية الأوروبية المقبلة، التي سوف تبدأ عملها في تشرين ثان/نوفمبر المقبل بعد انتخابات الاتحاد الأوروبي التي أجريت الشهر الماضي. ويشار إلى أن هناك سباقا سياسيا محموما حاليا لتعيين رئيس المفوضية المقبل.

وتؤكد مسودة الأجندة، التي تم إعدادها لطرحها خلال اجتماع قادة الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل، على ” أن أهم شيء هو ضمان سلامة مساحتنا الملموسة” واستخلاص دروس من تدفق المهاجرين خلال عامي 2015 و .2016

وأضافت المسودة ” علينا أن نعلم وأن نكون من يقرر من تطأ قدمه في أراضي الاتحاد الأوروبي” ، كما تعهدت بمحاربة الارهاب والهجمات السيبرانية.

كما شددت المسودة على الحاجة للتغلب على ” التهديد الوجودي” للتغير المناخي.

وجاء في المسودة” علينا أن نعزز من إجراءاتنا بصورة عاجلة” مع الأخذ في الاعتبار” الظروف القومية”

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here