مسلمون في كندا يطالبون رئيس الوزراء باعتذار لربطهم بحركة حماس

stephan-harper.jpg88

اوتاوا ـ (أ ف ب) – طالب المجلس الوطني للمسلمين الكنديين الثلاثاء رئيس الوزراء ستيفان هاربر باعتذار علني عن تصريح ادلى به المتحدث باسمه حول علاقات هذا المجلس بحركة حماس الاسلامية.

وقد هدد المجلس الوطني للمسلمين برفع شكوى قدح وذم ضد ستيفان هاربر والمتحدث باسمه جايسون ماكدونالد اذا لم يقدم هذا الاعتذار العلني.

واعلن احسان جاردي المدير العام للمجلس في مؤتمر صحافي ان “القول بأن لمجلسنا علاقات تبعية غير شرعية يشكل اهانة عميقة لنا وللكنديين من كل الطوائف وكل الاصول ويساهم فقط في تعزيز صور نمطية مرعبة حيال الكنديين المسلمين”.

وتستهدف هذه الانتقادات التصريحات التي ادلى بها جيسون ماكدونالد في وسائل الاعلام الكندية مطلع الشهر بعد طلب المجلس الوطني المسلم الكندي من هاربر الا يرافقه خلال زيارة رسمية الى اسرائيل، الحاخام دانيال كوروبكين بسبب مواقفه المتطرفة ضد المسلمين.

ولم يكترث جيسون ماكدونالد بهذا الطلب. وقال ان كندا “ليست مضطرة لسماع انتقادات من منظمة تقيم علاقات مثبتة مع منظمة ارهابية مثل حماس”.

وتعتبر كندا حركة حماس منظمة ارهابية بموجب قانونها حول مكافحة الارهاب.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here