مسلحون يفجرون أنبوبا لتصدير النفط في حضرموت جنوبي اليمن

111111111122222222222

صنعاء/محمد السامعي/الأناضول

فجر مسلحون قبليون، اليوم الخميس، أنبوباً لتصدير النفط الخام بمحافظة حضرموت جنوبي اليمن، حسبما أفاد مسؤول محلي .
وقال المسؤول الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن “مسلحين قبليين (لم يحدد هويتهم) فجروا اليوم، أنبوباً نفطياً في منطقة “الهجلة” التابعة لمديرية غيل بن يمين والذي يربط حقول النفط في “المسيلة” بوادي محافظة حضرموت مع ميناء “الضبة” في المكلا عاصمة المحافظة على بحر العرب”.
وأشار إلى أن المسلحين أطلقوا النار على الأنبوب ما أدى إلى توقف ضح النفط منه .
ولم تعلن أية جهة حتى الساعة 8 تغ مسؤوليتها عن الحادث.
وتتعرّض أنابيب ضخ النفط وخطوط التيار الكهربائي في اليمن للتخريب في محافظات شبوة، وحضرموت ومأرب جنوب وشرق البلاد، من قبل مسلحين يطالبون السلطات بمطالب مختلفة، منها الإفراج عن محتجزين لديها أو فدية مالية.
ويتكبّد الاقتصاد اليمني خسائر كبيرة جراء عمليات التفجير المتكررة لأنابيب النفط.
وأعلنت الحكومة مؤخراً أن إجمالي الخسائر الناتجة عن تفجير أنابيب النفط خلال العام الماضي، بلغت أكثر من 225 مليار ريال يمني (نحو مليار و47 مليون دولار).

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here