مسلحون مجهولون يختطفون فلبينيتين شمالي العراق

العراق / حسين الأمير / الأناضول – قال مصدر أمني عراقي، إن مسلحين مجهولين خطفوا فلبينيتين اثنتين اليوم السبت، على الطريق الرابط بين العاصمة بغداد ومدينة كركوك (شمال).
وأوضح النقيب في شرطة كركوك، حامد العبيدي، للأناضول، أن الفلبينيتين كانتا ضمن مجموعة تضم خمسة فلبينيين متوجهين من بغداد إلى أربيل عاصمة إقليم الشمال.
وأضاف العبيدي، أن السيارة التي كانت تقل الفلبينيين تعطلت في محافظة كركوك (شمال) على الطريق الرئيسي الرابط بين بغداد وأربيل.
وأشار أن مسلحين مجهولين أجبروا فلبينيتين على النزول من السيارة تحت التهديد بالسلاح، ومن ثم اقتادوهما إلى جهة مجهولة، فيما لم يذكر تفاصيلاً عن مصير بقية المجموعة.
وكان ذلك الطريق عرضة لهجمات متكررة خلال الأسابيع القليلة الماضية شنها في الغالب مسلحو تنظيم  داعش  الإرهابي.
وبصورة عامة، تصاعدت وتيرة هجمات الدولة الاسلامية مؤخراً في المناطق المحصورة بين محافظات ديالى (شرق) وكركوك وصلاح الدين (شمال)، حيث نفذ سلسلة عمليات استهدفت عناصر أمن ومدنيين.
وتشن القوات العراقية حملة تمشيط منذ أربعة أيام في المناطق الواقعة جنوب غربي محافظة كركوك وصولا إلى حدود محافظتي صلاح الدين وديالى.
وبعد 3 سنوات، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أعلن العراق في ديسمبر/كانون الأول الماضي استعادة كامل أراضيه من قبضة التنظيم، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.
ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة متوزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيًا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة  حرب العصابات  التي كان يتبعها قبل عام 2014.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here