مسلحان يقتلان 10 اشخاص في المكسيك

 34.jpj

سيوداد  – قتل مسلحان عشرة اشخاص بينهم طفلة في السادسة من العمر وذلك خلال احتفال بعد مباراة بكرة البايسبول في مدينة سيوداد خواريز الواقعة على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة الاميركية، حسب مصادر قضائية.

وكان ثلاثون شخصا مجتمعين في منزل بالقرب من ملعب البايسبول عندما وصل شخصان مسلحان ببنادق كلاشنيكوف على متن سيارتين وفتحا النار على الاشخاص المتجمعين في المنزل.

وقال كارلوس غونزاليز، المتحدث باسم مدعي عام ولاية شيهواوا التي تتبع لها مدينة سيوداد خواريز، لوكالة فرانس برس “هناك عشرة قتلى”.

ومن ناحيته قال مدعي عام الولاية كارلوس مانويل سالاس “دخل مسلحان الى المنزل واطلقا النار”.

واضاف ان “الضحايا كانوا اشخاصا محترمين جاؤوا للاحتفال بفوز رياضي”.

ولم تعتقل الشرطة حتى الان اي شخص على علاقة بهذه الجريمة التي لم تعرف دوافعها بعد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here