مستوطنون يقتلعون 30 شجرة زيتون شمالي الضفة

 

رام الله / أيسر العيس / الأناضول – أقدم مستوطنون يهود، السبت، على اقتلاع 30 شجرة زيتون من أرض مزارع فلسطيني شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال المزارع بلال رجا، ببلدة “قريوت”، جنوبي نابلس، للأناضول، إن مستوطنين من مستوطنة “راحيل”، المقامة على أراضي قريته وقرى مجاورة، اقتلعوا نحو 30 شجرة زيتون من أرضه.
وأضاف رجا، أن أشجار الزيتون المقتلعة تتراوح أعمارها بين سنة وسبع سنوات.
وأضاف أن “المستوطنين كانوا مسلحين، وبرفقتهم عدة كلاب، حيث قاموا باقتلاع الأشجار، قبل أن يعودوا إلى المستوطنة”.
ولفت إلى أن مثل تلك الاعتداءات تتكرر ضد المزارعين، لاسيما خلال موسم الزيتون.
وأردف: “مجاري مستوطنة راحيل تضخ في أراض تابعة للقرية، ما يؤدي إلى إتلاف أعداد كبيرة من الأشجار، ويحول دون تمكن المزارعين من قطف ثمار الزيتون”.
يُذكر أن سكان بلدة “قريوت”، كانوا يملكون نحو 22 ألف دونم (الدونم يساوي ألف متر مربع)، صادرت إسرائيل 14 ألفا منها لصالح المستوطنات، وفق المجلس المحلي.
وتشهد قرى جنوب مدينة نابلس، اعتداءات متواصلة من قبل المستوطنين المقيمين في المستوطنات المحيطة بالمدينة، حيث يهاجمون المواطنين وممتلكاتهم ومزارعهم.
كما يقوم هؤلاء بإحراق المساجد، وخط شعارات عنصرية تدعو لقتل العرب، حسب شهود عيان، ومختصين فلسطينيين بقضايا الاستيطان.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. اين مقاومي حماس الذين دعمو الدواعش والارهابيين ضد الجيش العربي السوري ؟
    لماذا لا تدافعون عن شعبكم ضد المستوطنين وضد الاحتلال الصهيوني بدل دعم الاٍرهاب الوهابي التركي ضد الدولة السورية ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here