مستشار لماكرون يزور ايران سعيا “للتخفيف من حدة التوتر” حول الملف النووي مع خطوات يجب أن تتخذ فورا قبل 15 تموز 

 

باريس – (أ ف ب) – أعلنت الرئاسة الفرنسية الإثنين أن إيمانويل بون المستشار الدبلوماسي للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيزور إيران الثلاثاء والأربعاء للقاء مسؤولين ايرانيين سعيا “للتخفيف من حدة التوتر” حول الملف النووي.

وأضافت الرئاسة أن بون “سيزور طهران لإيجاد عناصر تساهم في التخفيف من حدة التوتر مع خطوات يجب أن تتخذ فورا قبل 15 تموز/يوليو” دون مزيد من الإيضاحات.

وكانت طهران أعلنت أنها تنتج اليورانيوم المخصب بنسبة 4,5% على الأقل، أي فوق الحد المسموح بموجب الاتفاق حول برنامجها النووي في 2015.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here