مستشار روحاني: سليماني كان يحمل رسالة رسمية للسعودية قبل أن تغتاله غارة أمريكية على بغداد

 

طهران/ الأناضول: قال حسام الدين آشنا، مستشار الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأربعاء، إن قائد فيلق “القدس” قاسم سليماني، “كان يحمل رسالة رسمية للسعودية”، قبل أن يقتل بغارة أمريكية على بغداد، الجمعة.

 

جاء ذلك في تغريدة لآشنا على “تويتر”، ردا على نفي وسخرية وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن يكون سليماني كان يتولى مهمة دبلوماسية في العراق عندما تم قتله، حسبما نقلت وكالة الأنباء الرسمية “إيرنا”.

 

وأضاف: “وزير الخارجية محمد جواد ظريف، أكد أن سليماني كان يحمل بالفعل رسالة دبلوماسية للسعودية”.

 

كما نقل آشنا عن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي قوله: “عرضنا تحمل دور الوساطة بين إيران والسعودية، والجنرال سليماني كان حاملا لرسالة طهران في هذا الشأن، وكان لديه اجتماع رسمي معي”.

 

والثلاثاء، نفى وزير الخارجية الأمريكي، في مؤتمر صحفي، أن الفريق قاسم سليماني، كان يحمل رسائل من إيران إلى السعودية خلال رحلته إلى بغداد.

 

وقال بومبيو: “متأكدون أنه لم تكن هناك أي رسالة، لأنني سألت السعوديين بنفسي”.

 

فيما أكد رئيس الوزراء العراقي، الأحد، في كلمة ألقاها في مجلس النواب العراقي، أن الرسالة التي جاء بها سليماني إلى العاصمة العراقية كانت تضم رد طهران على رسالة أخرى من الرياض بعثتها بغداد إلى طهران سابقا بهدف “تحقيق انفراج في الأوضاع بالمنطقة”.

 

وأشار عبد المهدي إلى أن سليماني كان على موعد معه في الساعة الـ8:30 من يوم اغتياله ليسلمه الرد الإيراني.

 

وقتل سليماني ونائب رئيس “الحشد الشعبي” العراقي أبو مهدي المهندس وعدد من مسؤولين إيرانيين وعراقيين بغارة أمريكية استهدفت موكبهم على طريق مطار بغداد، فجر الجمعة.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. الاعراب معروفون بالنفاق وهي صفة دنيئة وخبيثة وقد ذم الله تعالى في كثير من ايات القرآن العظيم هذه الصفة الحقيرة التي تنطوي عليها نفوسهم المريضة التي تنتعش في مستنقعات التطببع والعمالة خدمة المشروع الصهيو- امريكي الذي التهم فلسطين والحق ويلات واهوالا بشعبها العربي والمسلم .. المهم عند الامريكي هو حلب ابقاره الى أن تحين ساعة ولحظة النحر والذبخ كما وعد ” ترامب ” بذلك صراحة امام العالم قاطبة .. الاعراب سيدفعون الخسائر والاثمان الناجمة عن الغزوة الايرانية المباركة للقاعدتين الامريكيتين في العراق صبيحة هذا اليوم .. فليخسأ العملاء والمطبعون ورضاع لبن التصهين ..

  2. رئيس وزراء العراق قال انه السعودية أرسلت للعراق برسالة الى ايران
    والشهيد كان يحمل الرد على رسالة السعودية اي كان بزيارة رسمية
    اي انه السعودية قامت باستدراج المرحوم كما استدرجت مواطنها خاشقجي الذي كان أبن النظام السعودي ومع ذلك قتلوه وقطعوه إربا إربا ومازال العالم ينتظر تحقيق العدالة في هده الجريمة الداعشية وايضا معرفة مصير جثة خاشقجي
    شيمتهم الغدر ولا أمان لهم ولا عزيز لديهم الا الامريكان والانجليز والصهاينة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here