مستشار أردوغان يوجه “اتهاما خطيرا” إلى محمد بن زايد

أنقرة- متابعات: وجه ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اتهاما “خطيرا” إلى ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد.

واتهم أقطاي، ابن زايد، بخداع الشباب السودانيين بوعود وهمية لجرهم إلى خوض حرب بالوكالة في ليبيا.

وقال في تغريدة عبر حسابه على “تويتر”: “تبين أن أمير الإمارات العربية المتحدة، محمد بن زايد، خدع الشباب السوداني بوعد بالعمل في الإمارات العربية المتحدة وقادهم إلى الحرب في ليبيا”، حسب ما نشره “سبوتينك”.

​وكان وزير الإعلام والمتحدث الرسمي باسم الحكومة السودانية، فيصل صالح، كشف يوم الأربعاء الماضي، عن تشكيل بلاده غرفة عمليات لمتابعة قضية الشباب المتعاقدين مع شركة “بلاك شيلد” الإماراتية للخدمات الأمنية.

ونقلت وكالة السودان للأنباء عن صالح، قوله إن “الغرفة ضمت ممثلين للجهات ذات الصلة بالقضية، وراجعت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عقود السودانيين المتعاقدين مع “بلاك شيلد”، وخلصت إلى أنها امتثلت لكافة الإجراءات القانونية المعتادة”.

وبحسب وسائل إعلام محلية، وصل إلى الخرطوم مساء الثلاثاء الماضي، عشرات من الشباب السودانيين الذين تعاقدت معهم شركة الخدمات الأمنية الإماراتية، فيما احتج مئات من ذوي الشباب أمام وزارة الخارجية على إرسال أبنائهم إلى ليبيا.

ووفقا لوكالة “فرانس برس” اعتبرت الأسر ما حدث للشباب “استدراج” للقتال في ليبيا واليمن، مشيرة إلى أن المحتجين رفعوا شعارات مثل “أولادنا ليسوا للبيع” و”أعيدوا لنا أولادنا”.

وقالت الأمم المتحدة الشهر الماضي، إن خمس مجموعات سودانية مسلحة، وأربع مجموعات تشادية، تشارك بآلاف المسلحين في القتال الدائر في ليبيا، وأكد تقرير آخر للمنظمة مطلع يناير/ كانون الثاني، مشاركة مجموعات عربية من إقليم دارفور كمرتزقة في ليبيا.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. ..عجبي تتحدث عن خداع ومرتزقه وتغرير بالشباب السوداني وانتم من يشحن الشباب السوري للموت والقتل في صحاري ليبيا ..صحيح الي استحو ماتو يا قطاي باشا ..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here