مساعد رئيس السودان ينفي وجود اتجاه لتشكيل “حكومة انتقالية”

الخرطوم/ الأناضول: نفى مساعد الرئيس السوداني، فيصل حسن إبراهيم، الإثنين، وجود اتجاه لتشكيل “حكومة انتقالية”.

حديث المسؤول السوداني، يأتي بعد أيام من تقديم أكاديميين وشخصيات قومية مبادرات لتشكيل حكومة انتقالية لإدارة شؤون البلاد والإشراف على الانتخابات المرتقبة في 2020.

وقال إبراهيم: “ليست هناك حكومة انتقالية”، وذلك وفقاً لوكالة السودان الرسمية للأنباء (سونا).

وتابع خلال حديثه أمام حشد جماهيري بولاية غرب دارفور، إن “التغيير لا يتم بالتظاهرات ورفع الشعارات والتخريب وتنفيذ الأجندة الخارجية”.

وأضاف: “الشعب السوداني هو الذي يقرر من يحكمه عبر الانتخابات في 2020”.

ودعا مساعد الرئيس، القوى السياسية إلى “تقديم مشروع وبرنامج سياسي لكسب المواطنين”.

وفي 31 يناير/ كانون ثاني الماضي، وقع 541 من أساتذة جامعة الخرطوم (أعرق الجامعات السودانية)، على مبادرة أعلنوا فيها طلبهم تشكيل حكومة انتقالية.

والأحد، أطلقت شخصيات سياسية وأكاديمية وقومية في السودان، تعرف بمجموعة الـ”52″، مبادرة تحت اسم “الإصلاح والسلام”، للمطالبة بحوار وطني يفضي لحكومة انتقالية تتولى إدارة شؤون البلاد، لمدة 4 سنوات.

ويشهد السودان منذ 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018، احتجاجات شعبية منددة بالغلاء، صاحبتها أعمال عنف أسفرت عن سقوط 31 قتيلا، وفق آخر إحصاء حكومي، فيما تقول منظمة العفو الدولية إن عدد القتلى 40، ويقدر ناشطون وأحزاب معارضة العدد بـ51 قتيلا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here