مسؤول يمني: بيان الحوثيين إعلان صريح عن وفاة العملية السياسية في اليمن

صنعاء- (د ب أ): اعتبر معمر الإرياني، وزير الإعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، مساء الأربعاء، البيان الصادر عن جماعة أنصار الله الحوثية “إعلان صريح عن وفاة العملية السياسية في اليمن”.

وقال معمر الإرياني في تغريدات عبر حسابه بموقع تويتر، إن البيان الصادر عن المليشيا الحوثية ” إعلان صريح على اصرارها في المضي في مخططها الإنقلابي الممول من إيران على الدولة والإجماع الوطني، وتنفيذ هجمات إرهابية على الجارة السعودية باستخدام الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة”.

وأضاف: “‏هذا البيان جاء للتغطية على فشل المليشيا الحوثية في تحقيق أهداف تصعيدها العسكري الواسع في السيطرة على محافظتي مأرب والجوف بعد حشد الآلاف من عناصرها”.

وتابع الإرياني: “إلا أنها اصطدمت بصمود جيشنا البطل وأبناء هذه المناطق الشرفاء الذين اسقطوا مخططاتها وكبدوها خسائر بشرية فادحة هي الأكبر منذ العام 2015”.

وأفاد المسؤول الحكومي أن هذا البيان يروج لانتصارات وصفها بـ “الزائفة ” يهدف لرفع معنويات عناصر المليشيا الحوثية “وحشد المزيد من المغرر بهم في معاركها العبثية، وتضليل مئات الأسر التي امتلأت المستشفيات بجثث وجرحى أبنائهم الذين تم الزج بهم في محارق الموت الحوثية لخدمة سيد الكهف (عبدالملك الحوثي زعيم الجماعة) والمشروع الإيراني في اليمن والمنطقة”.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلن العميد يحيى سريع، الناطق العسكري باسم الحوثيين، سيطرتهم على مديرية نهم (البوابة الشرقية لصنعاء)، و تحرير مديريات في محافظتي مأرب والجوف”.

وأكد سريع أن العملية التي نفذتها قوات جماعته والتي سميت بـ” البنيان المرصوص”، تم على إثرها تحرير مساحة إجمالية تقدر بأكثر من 2500 كم مربع طولاً وعرضاً، على حد قوله.

ومنذ الأسبوع الماضي، تشهد ثلاث جبهات (نهم ومأرب والجوف)، معارك عنيفة بين القوات الحكومية بدعم قوات التحالف العربي من جهة، ومسلحي الحوثيين من جهة ثانية، بعد هدوء حذر شهدته تلك المناطق منذ أكثر من عام.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. التعليق: العميد سريع … أصدق ناطق عسكري عرفه التاريخ… و أنصار الله لم يكذبوا في أخبار المعارك أبدا… و الجميع يعرف ذلك .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here