مسؤول كوري شمالي كبير قد يكون كيم جونغ اون يزور الصين

بكين –  (أ ف ب) – أوردت وسيلة اعلام يابانية ان قطارا وصل من كوريا الشمالية الاثنين الى الصين مشيرة الى زيارة مسؤول كبير للصين ربما يكون الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وقالت وكالة كيودو للانباء نقلا عن مصادر مقربة من الملف، ان هذه الزيارة تهدف الى تعزيز العلاقات بين البلدين الجارين.

ولم يسبق للرئيس الكوري الشمالي ان سافر للخارج منذ توليه الحكم اثر وفاة والده نهاية 2011.

والصين وكوريا الشمالية حليفتان تقليديتان منذ نهاية الحرب الباردة. لكن العلاقات بينهما توترت بسبب دعم بكين لعقوبات الامم المتحدة على بيونغ يانغ على خلفية برامجها النووية والصاروخية.

لكن الصين تبقى الداعم الرئيسي دبلوماسيا لكوريا الشمالية واهم شريك تجاري لها. بيد ان الرئيس كيم يونغ اون لم يسبق له ان التقى الرئيس الصيني شي جيبينغ.

ومن المتوقع ان يشارك الرئيس الكوري الشمالي في الاسابيع القليلة القادمة في قمتين تاريخيتين. واحدة نهاية نيسان/ابريل مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي ان والثانية قبل نهاية ايار/مايو مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب.

ولم تشر اية وسيلة اعلام صينية او كورية شمالية الى اية زيارة لبكين.

وبحسب الوكالة اليابانية فان قطارا خاصا يمكن ان يكون بداخله مسؤولا كوريا شماليا كبيرا مر الاحد عبر محطة داندونغ المدينة الصينية الواقعة على الحدود مع كوريا الشمالية.

وبثت قناة “ان ان ان” اليابانية الاثنين مشاهد لقطار اخضر مع خطوط صفراء وصل الى محطة بكين.

ولم يكن والد كيم جونغ اون يحبذ ركوب الطائرة لدواع أمنية، وكان يسافر بقطار مصفح مشابه للقطار الذي أشار اليه التلفزيون.

وبحسب مراسل فرانس برس يسود الهدوء مساء الاثنين محطة القطار في بكين.

وقال بائع في الباحة المقابلة للمحطة “بعد الظهر كان الوضع غير اعتيادي. كان هناك الكثير من عناصر الشرطة خارج المحطة وعلى طول الطريق أمامها”.

واضاف “تم غلق المنطقة الداخلية من المحطة”.

ونشرت شركة السكك الحديد الصينية نهار الاثنين مذكرة أشارت الى تاخير غير معتاد في عدة خطوط.

وغذى الاعلان فكرة مرور قطار خاص في شبكات التواصل الاجتماعي. وسريعا ما تم حذف تعليقات اشارت الى زيارة للرئيس الكوري الشمالي.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الهم العربي والتشرذم الذي يسوده الآن لم يوجد مثله في هذه المعمورة الحقد الذي يتميز به العربي على إخيه.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here