مسؤول فلسطيني: الإدارة الأمريكية تضغط على القيادة الفلسطينية لقبول “صفقة القرن”

رام الله – د ب أ- اتهم مسؤول فلسطيني اليوم الأربعاء الإدارة الأمريكية بأنها تضغط على القيادة الفلسطينية لقبول خطة واشنطن لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي المعروفة باسم “صفقة القرن”.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بسام الصالحي ، للإذاعة الفلسطينية الرسمية ، إن “الإدارة الأمريكية تواصل الضغط على القيادة الفلسطينية وتصوّرها على أنها عائق أمام إحداث تطور” في عملية السلام.

وأضاف الصالحي أنه “يجب الانتباه لاستمرار مخاطر المشروع الأمريكي الإسرائيلي والتمسك بالإجماع الفلسطيني على رفض صفقة القرن وتشكيل جبهة موحدة لمواجهة محاولات تكريس هيمنة إسرائيل”.

واعتبر الصالحي أن القيادة الفلسطينية “تتعرض لحملات تشويه ضمن مساع لخلق فصل بين الموقفين الرسمي والشعبي من صفقة القرن ومحاولات خلق بدائل للتعامل مع الإدارة الأمريكية”.

يشار إلى أن السلطة الفلسطينية أوقفت اتصالاتها السياسية مع إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منذ إعلانه في السادس من كانون أول/ديسمبر 2017 الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وبهذا الصدد أعربت نقابة الصحفيين الفلسطينيين عن رفضها لدعوة مستشار الرئيس الأمريكي جيسون جرينبلات للصحفيين الفلسطينيين لزيارة البيت الأبيض.

وقالت النقابة ، في بيان لها، إن “هذه الدعوة هي محاولة فاشلة وبائسة أخرى للإدارة الأمريكية للالتفاف على قيادة الشعب الفلسطيني، ممثلة بمنظمة التحرير وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، الذين أفشلوا مشروع تصفية القضية الفلسطينية”.

وأضافت أن “الإدارة الأمريكية أعلنت أنها ستخاطب الشعب الفلسطيني من خلال الإعلام ومن وراء ظهر القيادة، ولهذا فإننا نرفض وندين هذه الدعوة المشبوهة الأهداف والنوايا”.

وطالبت النقابة كافة الصحفيين برفض الدعوة والتمسك بمواقف النقابة ومواقف منظمة التحرير، مؤكدة أن “حرية الصحافة في فلسطين مقدسة، لكن التساوق مع هذه الدعوات المشبوهة هو ضد حرية شعبنا واستقلاله وهي محاولة لشق الصف الفلسطيني”.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. خايفين امريكا تسحب البساط من تحت اقدامكم وتقوم بتشكيل سلطة جديدة في الخارج وتأتي بها جاهزة كما حصل معكم وجئتم من الشتات لتشكلون احتلالا جديدا على الشعب المسكين ؟ خايفين على مصالحكم وليس على الشعب الفلسطيني الذي تآمرتم عليه مع صهاينة ال سعود وباقي صهاينة العرب ؟
    لقد وقفتم مع الاحتلال ضد الشعب وحاصرتم غزة مع الاحتلال والان بعد ان فقد الشعب الثقة بكم تمثلون دور الضحية
    لا احد يصدقكم ولا يصدق قادتكم مفاوضاتكم السبب فيما وصلت اليه الأمور وفِي توسع وتثبيت الاحتلال

  2. اصلا لا يوجد قيادة فلسطينية انتم تفرضون انفسكم على الشعب الفلسطيني ياسلطة الامر الواقع والقيادة تبعكم ماذا فعلت غير تقديس التنسيق الأمني والتفريط بحقوق الشعب الفلسطيني لولا حراستكم للاحتلال لما تجرأ الاحتلال وسرق مزيد من أراضي الضفة الغربية والان مازلتم تقولون انكم قادة ؟ كارثة انتم وصمت اهل الضفة عليكم غريب لماذا لا ينتفض عليكم اهل فلسطين ويعلنون العصيان المدني حتى يتم إسقاط سلطتكم الساقطة ؟

  3. عجيب أمر سلطة رامألله, ترفض صفقة وتدعي انها لا تعلم ماهي!! فماذا ولماذا ترفض؟ وألأمر ألأعجب عندما رفضت ألسلطة حضور مؤتمرات لم تدع اليها أساسا: وارسو, البحرين مثلا. ثم يقتصر رفض السلطة على ألكلام فقط وهذا شكل غير مؤثر أبدا ولأنه كذلك يستطيع ألعدو ألأستفادة منه بحيث يستطيع تمرير مايريد ويجد في السلطة طرفا يحمل مسؤولية ما يحدث! على السلطة الفلسطينية عمل خطة مواجهة فعلية وأن لم تستطع فعليها تسليم السلطة لمن يستطع وكفى مسخرة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here