مسؤول روسي يحذر من “صدمة” في الاقتصاد حال عقوبات أمريكية جديدة

موسكو/ أمره غوركان أباي/ الأناضول: حذر رئيس غرفة المحاسبة الروسية، ألكسي كودرين، من أن العقوبات الاقتصادية الجديدة ضد بلاده قد تسبب “صدمة” للاقتصاد، الأمر الذي سيتطلب جهود تكيف جديدة.

وأوضح كودرين، في تصريح صحفي، الثلاثاء، أن بلاده تكيفت مع مستوى معين من العقوبات، إلا أن إضافة عقوبات جديدة ستسبب صدمات جديدة وتبرز الحاجة لتكيف جديد، ويمكن أن تكون أشد بكثير مما هي عليه الآن.

وأشار كودرين، أن العقوبات المحتملة ستصعب من الوصول إلى الأهداف المحددة فيما يخص زيادة معدلات النمو الاقتصادي.

ولفت إلى أن العقوبات التي طالت الشركات الروسية العام الماضي، لم تؤثر على السوق فحسب، بل أثرت سلبا على معنويات المستثمرين.

وقدمت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون حول فرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب التدخل المزعوم في الانتخابات الأمريكية والأزمة الأوكرانية.

ويقضي مشروع القانون، الذي قدمه الجمهوريان ليندسي غراهام وكوري غاردنر، والديمقراطيون روبرت مينينديز وبين كاردين وجين شاهين، بفرض عقوبات على بنوك روسية.

كما ينص على فرض عقوبات تستهدف الدين السيادي الروسي والاستثمارات الروسية في المشاريع المتعلقة بالغاز الطبيعي المسال في الخارج.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here