مزيدا من تدهور العلاقات الثنائية.. الجزائر تستدعي سفير الرباط وتتهم المغرب بـ”الاستفزاز” الجديد ذو الخلفية السياسية

 moroco-king-and-boutaflika.

 

الرباط ـ “رأي اليوم” ـ  من بن عبد السلام الودراسي:

بدأت العلاقات المغربية-الجزائرية تقترب من القطيعة بعدما استدعت الجزائر الأربعاء السفير المغربي المعتمد لديها كرد على قيام الرباط استدعاء السفير الجزائري لديها أمس الثلاثاء. وتراكم التوتر في العلاقات الثنائية يجعلها تدخل في خانة مقلقة للغاية.

وكانت حكومة الرباط وعبر وزارة خارجيتها قد استدعت السفير الجزائري صباح أمس وابلغته استياءها الشديد من قرار الجزائر ترحيل لاجئين سوريين الى المغرب عبر الحدود البرية المغلقة منذ عشرين سنة. واعتبرت أن عمليات الترحيل تعتبر خرقا للقانون الدولي.

ولم تتأخر الجزائر، إذ أقدمت وزارة خارجيتها على استدعاء السفير المغربي اليوم واعتبرت ما صدر عن الرباط من اتهامات في ملف اللاجئين يشكل استفزازا سياسيا.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في الجزائر تصريحات الناطق باسم الخارجية عمار بلاني الذي صرح  أنه تم استدعاء سفيرالمغرب بالجزائر من قبل وزارة الشؤون الخارجية لتبليغه “رفض الجزائر التام للإدعاءات التي لا أساس لها من الصحة التي يتذرع بها الطرف المغربي بخصوص الطرد المزعوم من قبل السلطات الجزائرية لرعايا سوريين نحو التراب المغربي”.

وأضاف بلاني أنه “تم لفت انتباه الدبلوماسي المغربي إلى أن الجزائر تستنكر بشدة هذا الاستفزاز الجديد ذو الخلفية السياسية و تأسف كثيرا لهذه المحاولة الجديدة وغير المبررة لتوتير لاقة سبق لها و أن تضررت كثيرا في الفاتح من نوفمبر الماضي”.

وكان حوالي 40 سوريا أغلبهم أطفال ونساء قد اجتازوا الحدود الجزائرية نحو المغرب، وهي الحدود البرية المغلقة منذ عشرين سنة، وحاولت السلطات المغربية إعادتهم ولكن الأمن الجزائري امتنع. ويؤكد المغرب أن الجزائر تقوم باستمرار بترحيل سوريين الى الأراضي المغربية بطريقة غير قانونية.

Print Friendly, PDF & Email

15 تعليقات

  1. “ترحيل السلطات الجزائرية للاجئين سوريين نحو المغرب يشكل، في الواقع، إعلانا عن دعم الجزائر للنظام الدموي لبشار الأسد، ويكشف بكل وضوح أن النظام الجزائري لا يكترث بالمأساة التي يعيشها الشعب السوري”..هذا ما أكده جو غريبوسكي، رئيس مجلس إدارة “إنستيتيوت أون روليجين آند بابليك بوليسي”، التي يوجد مقرها بواشنطن.

    وأضاف الخبير الأمريكي المتخصص في شؤون شمال إفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط، أن إقدام النظام الجزائري على الطرد “غير الأخلاقي” للاجئين السوريين، من بينهم نساء وأطفال، “لا يعد أمرا غريبا” عن هذا النظام الذي “يتملص مرة أخرى من التزاماته الدولية”.

    واسترسل الخبير ذاته في تصريحات نقلتها مراسلة وكالة المغرب العربي للأنباء بنيويورك، بأن “ترحيل الحكومة الجزائرية لهؤلاء اللاجئين اليائسين نحو المغرب لا يمثل مفاجأة، بالنظر إلى أنه على مدى أزيد من ثلاثة عقود لم تبد الجزائر أي اهتمام أو دعم إنساني لهؤلاء الآلاف من اللاجئين جنوب الصحراء على حدودها، أو حتى إلى معاناة السكان المحتجزين بمخيمات تندوف”.

    وتابع متسائلا “لماذا ينبغي علينا أن ننتظر من هذا النظام أن يتخلى عن طبيعته، ويبدي حرصا أكبر على مصير اللاجئين السوريين، الفارين من العنف الذي يجتاح بلدهم”، مضيفا أن النظام الجزائري يكون قد امتنع عن إبداء أي تعاطف مع هذه المأساة الإنسانية، واحترام الاتفاقيات الدولية المتعلقة باللاجئين وبحقوق الإنسان الأساسية”.

    وأورد غريبوسكي أن الجزائر بهذا التصرف “ضربت بعرض الحائط مبادئ حسن الجوار مع المغرب”، مذكرا بأن الجزائر ما فتئت تعمل على “نسف أي محاولة لإعادة الدفء للعلاقات مع المملكة المغربية، من خلال تجاهل كل الجهود الرامية إلى تعزيز التكامل الاقتصادي والشراكة الأمنية بمنطقة المغرب العربي”.

    وجدير بالذكر أن المغرب احتج رسميا، الثلاثاء، على السلطات الجزائرية بخصوص ترحيل لاجئين سوريين إلى الحدود المغربية، كما استدعت وزارة الشؤون الخارجية المغربية السفير الجزائري لدى الرباط، وأبلغته “استياء المغرب الشديد”، إثر قيام السلطات الجزائرية بترحيل ما يزيد على 70 مواطناً سورياً نحو التراب المغربي، وهو ما ردت عليه الجزائر، اليوم، باستدعاء السفير المغربي، مما ينذر بأزمة دبلوماسية متجددة بين البلدين الجارين.

  2. الحدود المغربية الجزائرية مغلقة قانونيا من جانب الجزائر ولا تسمح حتى للحشرات ان تمر عبرها، وتمنع حتى الجزائريين انفسهم الذين يزورون المغرب الى العودة الى ديارهم عبر الحدود، فلماذا قام نظام العسكر الجزائري بهذا الاستثناء ونقل الاجئين السوريين الى الحدود المغربية بشاحنات عسكرية ورماهم على مرمى من الدوريات المغربية ؟؟ اليس طرد اللاجئين جريمة في حق هؤلاء السوريين ؟؟ وهل طلبوا المجديئ الى المغرب بمحض ارادتهم ام اجبروا على ذالك ؟؟ لا طبعا لم يطلبوا المجيئ الى المغرب وانما نقلوا مرغمين انتقام منهم لانهم يعادون بشار حليف الطغمة العسكرية الجزائرية. ولا يمكن للنظام الجزائري ان يكون مع بشار ومع اعدائه في نفس الوقت …
    وحتى ان جاؤوا الى المغرب بمحض ارادتهم فذالك راجع لسوء معاملة النظام الجزائري.

  3. اتحدى المغرب ان يترك السيوريون يتكلمون عبر الاعلام لنعرف الحقيقة .اما الاستغلال الرخيص لمعاناة الشعب السوري الشقيق للاساءة للجزائر والشعب الجزائري فهي عادة لنظام المخزن .لانه نظام لايحسن الجوار .يغرق جيرانه بالمخدرات ويعتدي على جيرانه ويحتل اراضي غيره بطريقة غير شرعية ولايعترف بحدود الدول المجاورة له من موريتانيا الى الجزائر الى الصحراء الغربية .الحدود الوحيدة التي يحترمها ويقدسها هي حدوده مع اسبانيا رغم انها تجتاز البحر وتحتل جزءا مهما من اراضيه .هكذا هي امارة امير المؤمنين التي ضاقت بها السبل لمجرد دخول 70سوريا واستدعت السفير رغم ان الجميع وخاصة المغاربة يعرفون ان دخولهم الى المغرب ليس للاستقرار بل للعبور الى اوربا عبر اسبانيا …

  4. الى موحى الأطلسـ لا تفكر بطريقة الزفت، من التعابير المستعملة نقول حكومة باريس، وحكومة واشنطن وحكومة مدريد وحكومة القاهرة، هذه تعابير صحفية ولا علاقة لها بالشوفينية والجهل

  5. لإخوة العرب لكي تفهموا معاناة السوريين
    اللاجئين السوريين عبروا الأراضي الجزائرية إلى التراب المغربي مثلما يحدث في كل دول العالم
    هل طردتهم الجزائر؟ لا
    هل دخلوا التراب المغربي ؟ نعم بدليل الفيديو المغريب يظهر السيارة لحرس الحدود المغربي
    هل طردهم المغرب ؟ نعم وهي جريمة ضدحقوق الإنسان خصوصا أنهم فوق التراب المغربي وليس الجزائري
    هل قبلت الجزائر عودتهم ؟ لا حق سيادي لانقاش فيه وهم لا يزالون فوق التراب المغربي

  6. هي حكومة المملكة المغربية وليست حكومة الرباط يا صحافة الزفت !!

  7. المملكة المغربية هي السباقة لاستدعاء السفير الجزائري قبل 3 أيام، على اثر طرد لاجئين سورين إلى المغرب رغم أن الحدود مغلقة، وبدون سند قانوني.
    فلماذا لا تنشروا هذا الخبر والأدلة موجودة على اليوتوب وعلى لسان السوريين الذين تم طردهم تجاه المغرب؟
    والمغرب احتج على نظام العسكر ليس كرها في السوريين الذين يتواجد منهم الآلاف في المغرب معززين مكرمين، وإنما احتجاجا على سلوك هذا النظام المتغطرس الفاسد الذي سلطه الله على منطقتنا ويتحرش بالمغرب لصرف أزماته ويغرقنا بعشرات الألوف من المهاجرين الأفارقة، والآن يقوم بنفس الشيء مع السوريين الذين ينقلهم بالشاحنات العسكرية ليلا إلى الحدود المغربية ويدفعهم لاقتحام واختراق الحدود المغلقة قانونيا.
    ولا عجب من أن يخلق نظام العسكر هذه الجعجعة ألإعلامية عندما نعلم بانه يبحث على الوسائل ليخرج من عنق الزجاجة ومن ازمته السياسية التي يتخبط فيها، لكي يموه ويصرفها كعادته بإحداث الضجيج مع المغرب. لقد كتبت قبل أيام تعليق تساءلت فيه عن : متى سيفجر النظام الجزائري فقاعة إعلامية اخرى ضد المملكة المغربية للفت أنظار الشعب الجزائري وإلهائه عن ألطبخه التي يعد لها العسكر لكي يتهرب من الاستحقاقات الانتخابية الديمقراطية التي يطالب بها الشعب الجزائري لكي تنبثق عنها حكومة ورئيس من إرادة الشعب وليس من أراده العسكر، بدل من محاولتهم الإبقاء على بوتفليقة أو إيحاد بديل يشبهه لكي يستمروا في الحكم ونهب مقدرات الجزائر من وراء الستار.

  8. الشريط واضح جدا وفضيحة للمغرب
    الحرس الحدود الجزائري وحيد و الأغلبية الحرس مغاربة مع سيارتهم
    أسمع الصوت الجزائري يقول له لماذا تخيفونهم و تطردونهم
    الجزائر لها الحق في منع الدخول لترابها مهما يكن الظروف وهذا حق سيادي
    المغرب كذلك لكن اللاجئيين السوريين دخلوا التراب المغربي بدليل السيارة المغربية مايعني أنهم فوق التراب المغربي أي الطرد من المغرب وليس الجزائر

  9. vrais ou pas ces syriens sont vivant il faut leur demander de dirent la veritee pour que nous nous puissent savoirla veritee

  10. شريط يظهر عسكريا يرتدي الزي الرسمي للجيش الجزائري، وهو يرافق مجموعة من السوريين، من ضمنهم أطفالا إلى النقطة الحدودية التي تم فيها طرد المهاجرين السوريين، نحو التراب المغربي:

    http://www.youtube.com/watch?v=tWtST-QnTqQ

  11. وكان حوالي 40 سوريا أغلبهم أطفال ونساء قد اجتازوا الحدود … و كاننا نقرا مقالا في صحيفة مغربية

  12. الجزائر بلد مضياف، الكل يعلم أن الآلاف يصولون و يتجولون بدون وثائق فوق التراب الجزائري من أفارقة ومغاربة … و مع دلك كان بمقدور الحكومة أن تقوم بحملة واسعة لطردهم ولكن طيبة القلب الجزائري جعلته يتغاضى عن دلك بالرغم ممّا يشكله البعض من خطر على الامن العام للبلاد.
    فمابالك في بضع مئات من الأخوة السوريين دخلوا البلاد بدون تأشيرة هروبا من الأوضاع الصعبة التي تمر بها سوريا الشقيقة ، فهم يعيشون معززين مكرمين بين اخوانهم الجزائرين الدين احتضنوهم و قاسموهم العيش.
    الكرامة المغربية مفقودة داخل المغرب و الملك يتحدث و كأنه يحكم السويد…

  13. بلد المليون شهيد يستقبل الاف اللاجئين السوريين ويوفر لهم كل سبل ووسائل الراحة وحسن الضيافة.
    بلد المليون شهيد دعا الافرقاء في الشام منذ اليوم الاول الى انتهاج الحوار سبيلا والابتعاد عن الاستقواء بالاجانب و قوى الاستعمار محل مشاكلهم داخل بلدهم لمنع التدخل الخارجي ن قبل ان تصبح امريكا الاستعمارية وكيان بني صهيون حلفاء لما يسمى بالمعارضة الغريبة .
    بلد المليون شهيد اكد ان ما يحدث في سوريا هي مؤامرة غربية اعرابية صهيونية غايتها تدمير الشام وتفتيته.
    اما نظام المخزن والذي يشن حرب مخذرات شعواء وحرب افيون ضد بلد نا ، تامر على الشعب السوري ووقف الى جانب الاعراب وهو من بين الدول الوظيفية التي تسهم في تخريب البلاد العربية والاسلامية.
    اللاجئون السوريون نظام المخزن هو من يدفع بهم الى الجزائر وليس العكس . وحدودنا ستبقى مغلقة الى حين توقيف انتاج الحشيش و الكيف وكل اشكال المخذرات التي يغض عنها النظام والعالم الاستعماري الطرف لتسميم الشعب الجزائري . وهيهات من الذلة.

  14. الجزائر تستضيف اكثر من 25الف لاجئ سوري وتقدم لهم المؤى والاطعام وفيهم من اندمج في المجتمع يشتغل ويعيش في ظروف حسنة .فكيف تطرد 70سوريا خاصة ان كانوا اطفالا ونساء ؟ هذا لايصدقه عقل .. الجزائر من البلدان العربية التي لا تفرض تأشيرة على السوريين ولحد الان يمكن لاي سوري دخول الجزائر دون مشكلة ..اعتقد ان الاعيب السياسة للانظمة العربية من المحيط الى الخليج صارت تستثمر مأساة الشعب السوري للنيل من بعضها البعض وتحول الصراع الى مهازل مظحكة لكنها مدمرة للشعوب العربية حتى وصل الامر الى ان 70مواطنا سوريا يوصل الامر الى حد استدعاء السفراء ؟؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here