مريم الشكيليه: ترف المغيب بعدي.. 

مريم الشكيليه

بحجم هذا الإشتياق الذي أوجدني في منصة نبضك

أدهشني حزنك وتشوهات صوتك وهدوء ملامحك وضجيج مشاعرك…. 

بحق هذا الحنين الذي إنتزعني منك قبل ثلاثة فصول وخمسون وجعا…. 

هل ما زلت تذكرني…هل ما زالت شوارعنا تحفظ خطواتنا……؟ 

يا لونا توحد بحداد لوني هل ما زال الغياب يليق بك…

برغم انحناءة قلبك لا تعد كن كما أنت مؤثث بالخذلان…

لا تعد حتى برسالة دمع وزهر وشيء من بقايا وعد…

لا تعد بتراكمات صورك الملونة في مخيلتي…

غيابك أزهرني كربيع أضاع الطريق ووصل في منتصف شتاء….

غيابك أعادني إلى أغنية الحياة والمطر…

لا تعد بحجم حزنك الذي سيقتلك بعد أن يصلك خبر موتي وترف المغيب بعدي…..

 

ترف المغيب بعدي.. 

 

سلطنة عمان 

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ما شاء الله قمة في عذوبة الكلمات التي تتجلى منها معاني سامية

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here