مراسلو “الجزيرة” المتهمون بـ”خلية الماريوت” أمام جنايات مصر

  aljazera-3.jpg66

 

القاهرة ـ “راي اليوم”:

أصدرت سلطات التحقيق المصرية قراراً الأربعاء، بإحالة 20 من مراسلي قناة “الجزيرة”، بينهم أربعة أجانب، المتهمين في القضية المعروفة باسم “خلية الماريوت”، إلى محكمة جنايات القاهرة.

تضمن أمر الإحالة، الصادر عن النائب العام، المستشار هشام بركات، اتهام مراسلي الفضائية القطرية بـ”ارتكاب جرائم التحريض على مصر”، و”اصطناع مشاهد وأخبار كاذبة”، وبثها عبر قناة الجزيرة، وقنوات تلفزيونية أخرى.

وأورد موقع “أخبار مصر”، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط، أن قرار النائب العام تضمن إحالة ثمانية متهمين محبوسين بصفة احتياطية، إلى المحاكمة، مع ضبط وإحضار المتهمين الـ12 الهاربين.

وأثناء التحقيق مع المتهمين أمام النيابة، أصدرت الأخيرة إذناً بضبط المتهمين الهاربين، باعتبار أن بعضهم ينتمي إلى “جماعة إرهابية”، في إشارة إلى جماعة “الإخوان المسلمين.”

كما اتهمت المراسلين الأجانب، وهم بريطانيان وأسترالي وهولندية، بتشكيل “شبكة إعلامية”، ضمت 20 شخصاً من المصريين والأجانب، اتخذت من فندق “الماريوت” الشهير، بوسط القاهرة، مركزاً لعملياتها.

وأسندت النيابة إلى المتهمين المصريين ارتكاب جرائم “الانضمام إلى جماعة إرهابية، مؤسسة على خلاف أحكام القانون” ، و”الاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين”، و”الإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.”

كما أسندت إلى المتهمين الأجانب “الاشتراك مع المتهمين المصريين بطريق الاتفاق والمساعدة، في إمداد أعضاء تلك الجماعة بالأموال والأجهزة والمعدات والمعلومات، مع علمهم بأغراض تلك الجماعة.”

وكانت الأجهزة الأمنية قد ضبطت معدات تصوير ومونتاج وبث، وأجهزة حواسب آلية، قالت إن المتهمين استخدموها في تجميع المواد الإعلامية، والتلاعب فيها، لإنتاج مشاهد غير حقيقية، للإيحاء بالخارج أن ما يحدث في مصر حرب أهلية، تنذر بسقوط الدولة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. يبدو أن هذه المسألة أخدت أبعاد مبالغ فيها ، و يبدو أن قناة الجزيرة ستستفيد من الناحية الإشهارية كقناة ” مزعجة ” و هذا أمر مضحك ، كيف لقناة أن تسقط دولة ! قناة الجزيرة حتطلع رابحة ، و هذا ما يطلق عليه في القانون ” الإثراء بدون سبب ” . مرة أخرى أطلقوا سراح الغلابة إن ورائم أسر و أطفال .. يهديكم الله .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here