مذكرة تفاهم بين روسيا وباكستان بشأن نقل الغاز الإيراني

موسكو/علي جورا/ الأناضول: أعلنت روسيا، مساء الخميس، توقيع مذكرة تفاهم مع إسلام أباد، لنقل الغاز الإيراني إلى باكستان والهند.

وأوضح بيان صادر عن وزارة الطاقة الروسية، أن المشروع يستهدف مد خط بحري لنقل الغاز من إيران إلى باكستان، ومنها إلى الهند، باستثمار روسي.

وأفاد البيان أن نائب وزير الطاقة أناتولي يانوفسكي، ونظيره الباكستاني شرف أفغان خان، وقعا المذكرة، التي تتضمن تفاهمًا بشأن الشركات المعنية بالمشروع، وتفاصيله التقنية والاقتصادية، وخط سيره.

يشار أن فكرة مد خط “أنابيب السلام” طرحت عام 1990، وتم توقيع اتفاقية بين طهران وإسلام آباد بشأنها عام 1995، وقدمت إيران مقترحًا بأن يشمل المشروع الهند عام 1999.

غير أن المشروع توقف عام 2013، بسبب عقوبات دولية فرضت على طهران.

ومدت طهران 900 كم من الأنابيب نحو باكستان، فيما لم تبدأ الأخيرة بمد المسافة الخاصة بها (نحن 700 كم) بسبب العقوبات.

ووفقا لخطة المشروع الابتدائية، فإنه يفترض تصدير 60 مليون متر مكعب من الغاز الإيراني إلى باكستان، و90 مليونًا إلى الهند.

ونهاية 2017، وقعت شركتا “غازبروم” الروسية و”أن أي أو سي” الإيرانية مذكرة تفاهم للبدء في إعداد دراسة جدوى لإحياء المشروع.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here