مدرب الأرجنتين: ميسي هو من سيحدد شريكه في الخط الهجومي خلال المونديال

بوينس آيرس  (د ب أ)- أكد خورخي سامباولي، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني الأول لكرة القدم، أن قائد ونجم فريقه ليونيل ميسي هو من سيحدد هوية اللاعب الذي سيجاوره في الخط الهجومي خلال بطولة كأس العالم 2018 بروسيا, وذلك طبقا لطريقة الأداء التي سينتهجها مهاجم برشلونة الإسباني.

وقال سامباولي في كتابه “ميس لاتيدوس” أو “نبضاتي”، الذي يروي فيه سيرته الذاتية والذي سيصدر في نيسان/أبريل المقبل: “شريك ميسي سيحدده ميسي، هو من سيقرر لأنه يلعب دائما، شريك أي لاعب أخر يمكن أن يكون أي شخص، بما أنه يلعب بشكل دائم فأسلوبه سيحدد ما يحتاجه بشكل أكبر”.

وأشار سامباولي إلى أنه كمدرب يتولى مهمة تحديد أفضل لاعب يمكنه التواصل مع ميسي خلال لحظات مختلفة في المباراة من أجل إضافته لتشكيلة المنتخب الأرجنتيني.

ونشرت مجلة “فيفا” التابعة لصحيفة “كلارين” الأرجنتينية مقتطفا من كتاب المدرب الأرجنتيني، الذي أشاد في عدة فقرات منه بميسي حتى أنه قال أنه اللاعب الأفضل في التاريخ.

وأضاف سامباولي قائلا: “جوهره لم يتغير، إنه يلعب دائما، هو الأفضل عبر التاريخ، إنه رائد في المنافسة يرغب في الفوز بكل شيء طوال الوقت”.

وأوضح سامباولي أن ميسي “لا يخضع للمتغيرات العادية لأنه حافظ على لقب اللاعب الأفضل في العالم طوال عشر سنوات”.

وأكد سامباولي أن هذه السمات تغير من طريقة الإدارة الفنية لأي مدرب، واستطرد قائلا: “من الصعب القيام بهذا الدور عندما يكون لاعبك يعرف أنه أفضل منك وأنه يؤدي بشكل مغاير لأي فرد أخر، إنها مسؤولية ولكنها بالطبع متعة أيضا”.

وأكمل سامباولي قائلا: “كرة القدم تغيرت وليو يحافظ على تألقه ليس كأي شخص أخر، فاعليته طوال الوقت تجعله أفضل من الجميع، الفارق الكبير بين ميسي وباقي نجوم كرة القدم عبر التاريخ هو حبه للكرة بشكل أكبر من أي شيء أخر، هذا إحساسه باللعب يجعله مختلفا”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here