مخطط أمني خاص لتأمين الجزائر خلال عيد الفطر

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

رفعت السلطات الأمنية والعسكرية في الجزائر، حالة التأهب الأمني خلال عيذ الفطر المبارك وأيضا خلال امتحانات الثانوية العامة، تحسبا لأي طارئ، وضبطت مخطط أمني خاص بالعيد، خاصة وأن المجموعات الإرهابية تعودت على توظيف الرمزية الدينية لتنفيذ عمليات انتقامية.

ويضاف المخطط الأمني الذي سيدخل حيز التنفيذ خلال الساعات الأولى من صبيحة يوم العيد، إلى سياق العمل الأمني الدي أطلقته قيادة الجيش الجزائري بالتنسيق مع مصالح الأمن الجزائري، والذي حقق نقلة نوعية ونتائج جد مرضية خلال شهر الصيام، بسبب الانسجام القائم والتنسيق القائم بين الوحدات الأمنية.

وسطرت مصالح الأمن الجزائري، مخططا أمنيا شاملا عبر مختلف محافظات البلاد، يتجسد من خلال اتخاذ جملة من الترتيبات الاحترازية والوقائية القائمة على مضاعفة العمل الميداني، ضمانا لأمن المواطن.

وسيتم تأمين كافة المساجد الجمهورية وأماكن التسلية العمومية التي يكثر فيها انتشار المواطنين خلال هذه المناسبة.

ونجح الجيش الجزائري في تأمين البلاد خلال شهر الصيام، بعد أن نجح في تضييق الخناق على خلايا الدعم والإسناد والقضاء على بقايا المجموعات الإرهابية بمحافظات الوسط والشرق، وكذا تدمير مخابئ الإرهابيين التي تحوي كميات كبيرة من المؤونة.

ولم تشهد الجزائر طيلة شهر رمضان أي هجمات إرهابية مقارنة بالموسم الرمضاني الماضي، حيث نجح الجيش الجزائري في تحييد 14 إرهابيا.

كما سلم عدد معتبر من الإرهابين أنفسهم للسلطات الأمنية والعسكرية في البلاد بعد النداء الذي أطلقته وزارة الدفاع الجزائرية، لمنت تبقى منهم لاغتنام الفرصة للعودة إلى جادة الصواب قبل فوات الأوان والاستفادة من تدابير السلم والمصالحة الوطنية.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

1 تعليق

  1. نجحت المصالحة الوطنية و هذا بفضل اخلاص السلطة و تغليب مصلحة الوطن على المصالح الضيقة و هذا مانتماه للسلطات المصرية لانه اقرب طريق للسلم و الحفاظ على مصر

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here