ما هي الرسائل التي اراد السيد نصرالله ايصالها في عيد المقاومة والتحرير؟!

 

محمد النوباني

من استمع مساء امس الى اللهجة الواثقة والنبرة الهادئة التي اتسم بها الخطاب الذي القاه السيد حسن نصر الله امين عام حزب الله اللبناني بمناسبة عيد المقاومة والتحرير ١٩ تأكد له المؤكد وهو ان زمام المبادرة االاستراتيجية في المنطقة لم يعد بيد امريكا واسرائيل وحلفهما غير المقدس بل بات بيد حزب الله بشكل خاص ومحور المقاومة بشكل عام

وقد عبر السيد نصر الله عن هذه الحقيقة عندما أعرب عن الفخر بما يقوله الاسرائيليون من أن حزب الله بات يشكل تهديدا استراتيجيا لاسرائيل

الرجل لم “يجعجع “ولم يطلق العنان لتهديدات جوفاء بقدر ما وضع النقاط على الحروف مؤكدا بان مزارع شبعا وتلال كفار شوبا والجزء اللبناني من قرية الحضر هي اراض لبنانية تحتلها اسرائيل وستعود أجلا ام عاجلا الى اصحابه الشرعيين واشار الى ان لبنان لن يسمح لاسرائيل بسلب حقوقه النفطية والغازية منوها الى انه في حال قررت اسرائيل حرمان لبنان من هذه الثروة فان المقاومة سوف تمنعها من الاستفادة من حقول النفط والغاز الواقعة في المياه الإقليمية الفلسطينية المحتلة

وشدد نصر الله على انه لولا المقاومة في لبنان وتمكنها من تحرير جنوب لبنان عام ٢٠٠٠ وردع اسرائيل لقام الرئيس الامريكي دونالد ترامب بإهداء جنوب لبنان للكيان الاسرائيلي كما فعل مع القدس وهضبة الجولان

وأشاد امين عام حزب الله بالموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن، التي تشكل خطرا كبيرا على القضية الفلسطينية، معتبرا بأن اجماع الفصائل والسلطة الفلسطينية على رفضها وكذلك على رفض حضور ورشه التفريط بالقضية الفلسطينية التي ستعقد في عاصمة البحرين المنامة في الخامس والعشرين من الشهر المقبل هو ضمانة لاسقاطها.الامر الذي أعاد الى الأذهان ما قاله مرارا بان صفقة القرن لن تحقق النور طالما ان امريكا واسرائيل لن تجدان من يوقع عليها من الفلسطينيين

وفي إشارة واضحة إلى ان الهدف الاساس من عقد مؤتمر المنامة الاقتصادي هو توفير الاموال اللازمة من اجل احياء مشاريع التوطين التصفوية للاجئين الفلسطينيين وتحديدا في لبنان طالب السيد نصر الله بتضافر جهود اللبنانيين والفلسطينيين لإحباط هذا المخطط الخطير من خلال عقد اجتماع لبناني فلسطيني مشترك يتمخض عنه وضع خطة مشتركة لمواجهة مؤامرة التوطين

وثمن امين عام حزب الله عاليا معارضة الحركة الوطنية البحرينية والمرجعيات الدينية البحرينية لمؤتمر المنامة الاقتصادي مؤكدا بان هذا الرفض يؤكد على عزلة حكام البحرين وعدم تعبيرهم في موقفهم التفريطي هذا عن الإرادة الحرة للشعب البحريني..

تجدر الإشارة إلى أن السيد حسن نصر الله دعا في خطابه الى أوسع مشاركة في المسيرات الجماهيرية التي ستخرج يوم الجمعة القادم بمناسبة يوم القدس العالمي الذي يصادف الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك في كل عام منوها الى ان عنوان مسيرات هذا العام ستكون اسقاط صفقة القرن

بقي القول ان السيد نصر الله ربما لم يقل كل ما في جعبته في خطاب الليلة وتحديدا حول الأزمة المحتدمة ببن ايران والولايات المتحدة الامريكية واختار تأجيل ذلك الى الخطاب الذي سيلقيه بمناسبة يوم القدس العالمي الذي يصادف الجمعة الاخيرة من رمضان يوم الجمعة القادم الا ان رسالته لمن يهمهم الأمر في تل ابيب وواشنطن قد وصلت.

كاتب فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. هذه الايه الكريمه تنطبق على موقف محور المقاومه ، بشكل عام ، وسماحة السيد بشكل خاص ؛
    ” ولما رأى المؤمنون الاحزاب قالوا هذا ما وعدنا الله ورسوله وصدق الله ورسوله ، وما زادهم إلا إيمانا وتسليما” !!.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here