محققو الأمم المتحدة يرون أن رد اسرائيل على تظاهرات غزة يمكن أن يشكل “جريمة ضد الإنسانية”

جنيف (أ ف ب) – أكدت لجنة تابعة للأمم المتحدة الخميس أن رد اسرائيل على تظاهرات غزة في 2018 “يمكن أن يشكل جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية”، بينما أشار المحققون إلى أن قناصة استهدفوا مدنيين بينهم أطفال.

وقال رئيس اللجنة سانتياغو كانتون إن “الجنود الاسرائيليين ارتكبوا انتهاكات للقانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان”، معتبرا أن “بعض هذه الانتهاكات يمكن أن يشكل جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية ويجب على اسرائيل التحقيق فيها فورا”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here